الشريط الإخباري
الملك: شجاعة الأردنيين ووعيهم ركيزة أساسية في مواجهة التطرف  وفاة ثالثة بين الحجاج الاردنيين بمكة المكرمة  الحجاج الاردنيين في عرفة بخير.. ونجاح تجربة الـ "واتس اب"  إطلاق نار على السفارة الأمريكية في أنقرة  حالة الطقس المتوقعة خلال فترة عيد الاضحى  الملك يستقبل رئيس أركان الجيش الألماني  الطاقة: انخفاض النفط في الأسبوع الثالث من شهر آب بنسبة 1.8%  خلل كهربائي يعطل بث قنوات "ام بي سي" والعربية والحدث  بعثة الحج الاردنية تعلن وفاة حاجة عصر اليوم في مكة المكرمة  انباء عن تأجيل تفويج الحجاج الأردنيين لصعيد عرفة بسبب الأحوال الجوية (فيديو)  زلزال جديد يضرب لومبوك الاندونيسية  إيران تكشف النقاب عن طائرة مقاتلة جديدة  لا زيادة ضريبية على القطاعات التي تعكس الزيادة على الأفراد كالبنوك  «الاستهلاكية المدنية» تفتح أبوابها يوم عرفة  العمري: اكثر من 35 الف شقة بيعت العام الماضي  مادبا.. ضبط 6 اشخاص اطلقوا عيارات نارية في الاعراس  عجلون.. اطلاق مبادرة في كفرنحة لطلاء الاطاريف وتنظيف الشوارع  المحاكم الشرعية تفتح ابوابها خلال عطلة عيد الاضحى  الامانة: تشغيل كافة خطوط النقل في عيد الأضحى  وفاة حاج أردني في مكة 
طباعة مع التعليقات
طباعة بدون تعليقات
التاريخ : 2018-02-12
الوقت :

المطر .... الغيث..... الوابل ....

المطر .... الغيث..... الوابل ....
بقلم: محمد فؤاد زيد الكيلاني
المطر والغيث والوابل ثلاثة كلمات ذكروا في القرآن الكريم بمواقع مختلفة ومنا من لا يعرف المعنى لهم بالشكل الصحيح ، والكثير منا يطلب المطر ولا يطلب الغيث أو الوابل ، عندما قمت بالبحث عنهم تبين لي أنهم مختلفات تماماً وكل منهم له خاصية مختلف عن الأخرى ففيهم الأذى وفيهم الرحمة .
المطر : ليس هو فقط الماء الذي ينزل من السماء بل هو أذى ولا يوجد به الاستفادة المرجوة قال تعالى : "إِنْ كَانَ بِكُمْ أَذًى مِنْ مَطَرٍ" (سورة : النساء : 102) ، ومعظمنا يسأل الله المطر وهو لا يعلم معنى مطر أن به أذى والله اعلم .
الغيث : هو الماء الذي ينزل من السماء من عند الله قال تعالى: "إِنَّ اللَّهَ عِنْدَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَيُنَزِّلُ الْغَيْثَ" (سورة لقمان : 34) ، إذا الغيث ينزل من عند الله وبه رحمة واستفادة والله اعلم .
أما الوابل : هو المطر الخفيف الذي يستفيد منه الزرع بشكل كبير ويضاعف الثمار ولا يسبب الفيضانات أو السيول ، قال تعالى : "وَمَثَلُ الَّذِينَ يُنْفِقُونَ أَمْوَالَهُمُ ابْتِغَاءَ مَرْضَاةِ اللَّهِ وَتَثْبِيتًا مِنْ أَنْفُسِهِمْ كَمَثَلِ جَنَّةٍ بِرَبْوَةٍ أَصَابَهَا وَابِلٌ فَآتَتْ أُكُلَهَا ضِعْفَيْنِ فَإِنْ لَمْ يُصِبْهَا وَابِلٌ فَطَلٌّ وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرٌ" (البقرة : الآية 265)، إذا الآية واضحة أن الوابل يضاعف الثمار وهو فيه الاستفادة المرجوة سبحان الله .
ونسأل الله عز وجل ان يبعد عنا المطر لما فيه من أضرار على الإنسان والأشجار ويسقينا الغيث ولا يحرمنا الوابل .
   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق