الشريط الإخباري
100 الف دينار من البوتاس لانشاء ملاعب في اربد  انحسار المنخفض مساء اليوم وترقب آخر أقوى الأربعاء  فلسطيني متأثرا بحراحه في غزة  التكاملات الفكرية والتربوية والإنسانية في فكر المحقق الأستاذ  دور الصِغارُ في المجتمعِ.. كَسرَ القيودَ وتَعدى الحدودَ   منخفض قطبي وثلوج الأربعاء  زين راعي الاتصالات الحصري لمتحف الدبابات الملكي  وكلاء السيستاني .. يغدرون بمحافظ كربلاء الطريحي, والأخير يتوعدهم  ماستركارد ترتقي بشعار علامتها التجارية إلى آفاق جديدة  ضحايا في إطلاق نار قرب لوس أنجيلوس  طقس بارد وكتلة هوائية باردة تؤثر على المملكة غدا  90 مليون دولار قيمة استثمارات "زين" 2018  شركة البوتاس ودعم مجتمع الاغوار  نحن من يدوس هذا الرمز .......  المحقق الأستاذ : جاهلية الدواعش مقننة ومشرعنة بفتاوى أئمة التكفير والسبي وسفك الدماء !!!  الهدف الأوسع والأسمى .. اقتراب الإنسان نحو الصلاح والتكامل  المحقق الاستاذ يوضح لنا صفات المهدي كما في الروايات  المرجع الأستاذ يحذر من آفة الجهل !!!  سوف تذعن في نهاية الأمر وتقبل بالفياض يا مقتدى!!  المحقق الصرخي والبكاؤون الخمسة 
طباعة مع التعليقات
طباعة بدون تعليقات
التاريخ : 2018-05-12
الوقت :

النساء الرساليات فخر التاريخ في آخر الزمان 

النساء الرساليات فخر التاريخ في آخر الزمان
فلاح الخالدي
الرسالة الإسلامية ومنذ انطلاقها , كانت تمثل الأخلاق والصبر والجهاد الفكري والأخلاقي والاجتماعي وحتى الاقتصادي , والمثابرة والجد والاجتهاد , وكان للمرأة المسلمة الدور الكبير في مساندة الرجل في كل هذا حيث كانت جنب إلى جنب مع الرجل , وفي بعض المواقف كانت رائدة على الرجل من خلال الانقياد لها والخوف من خطابها ووقوفها الصلب في وجه الباطل , وبذل كل ماعندها لمساندة الحق , من مال وثروة ونفس وغيرها , والسيدة خديجة خير مثال لهن , ترى أن الإسلام قام بأموال خديجة وسيف علي (عليهما السلام ) , وفاطمة الزهراء (عليها السلام ) عندما وقفت تنادي بحق زوجها في وقت تخاذل الرجال عن نصرته حيث كانت هي القائدة والرجال تذعن لها ولخطابها , وزينب وأم البنين (عليهما السلام) وو ....من المجاهدات اللاتي سطرن الملاحم و اقتحمن التاريخ بصبرهن .
وها نحن اليوم نرى مجاهدات فاضلات صابرات مستسلمات للحق بكل ما أوتين من قوة , بل فاقن تلك القوة التي لديهن في نصرة الحق , كيف لا وهن أرباب تلك النساء العفيفات فاطمة وزينب فخر الهاشميات (عليهن السلام) , فنساء آخر الزمان ناصرات الحق رغم الفتن والاغراءات قد حون كل تلك المناقب والفضائل وهاهن يسطرنها في اروع صورها في تقديم كل مالديهن من أموال وجهد وارواح ابنائهن واهلهن , فبنات السيد الصرخي خير مثال للأنتصار فلم يجعلن مفاصل من مفاصل النصرة الحقة والا واقتحمنها بكل جدارة وعنفوان بل فاقن الرجال فيها .
فبمن ابدأ هذه ام الشهداء ام ستار التي تصول قائدة صابرة تعنف كل طاغي شيطان فعكازتها كسرت انوف الظلمة ومدعي الدين ومرغتها في الوحل وظل العالم يتناقل فعلها , وهذه البديرية ام كاظم التي انجبت رجال ونساء ليل ونهار ينتصرون وهي معهم لاتكل ولا تمل , وهذه العفلوكية التي قائدة للنساء في كل مفاصل النصرة فمنها تعلمت نساء العراق الأخلاق والترتيب الحسيني الذي صار عنوان مواكبنا , وغيرها الكربلائيات والبصراويات والعمارجيات وبنات بابل الحضارة والتراث , ونساء السماوة العاليات العفيفات , والناصريات المؤمنات المحتسبات , والنجفيات العلويات بنات علي ساحق الاصنام , والبغداديات بنات الامام الكاظم الساجدات والعابدات ونساء الديوانية المثابرات المخلصات في الملمات وو.... من نساء نفتخر وتفتخر الأجيال بهن وانتصارهن .
هنيئا لك سيدي الحسني بتلك الثلة الطاهرة التي ربيتها وعلمتها وخرجتها بتعاليم الإسلام وأخلاقه وجهاده , هنئيأ لك والتاريخ الذي سيكتب ويؤرخ كان هناك ابطال دخلوا التاريخ واقتحموه رغم التعتيم والتهميش وقائدهم الهمام (عليه السلام ) ينظر اليهم ويباهي الأمم بصبرهم وجهادهم وإخلاصهم .
   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق