الشريط الإخباري
سطو مسلح على بنك في الوحدات  زينب .. قمعت بموروثها الحسيني خداع الخوارج المارقة  النقاش العلمي الأخلاقي نهج إلهيّ رسالي  المحقق الأستاذ الصرخي وموقفه العملي الرافض لظلم الدواعش  استفهام للعقول والإنسان وليس للحجارة والبهائم!!!  الحقد الدفين على الصادق الامين  امرؤ القيس يهجو الحكومة ، لا حول ولا قوة الا بالله !!!!  تقليم أذناب ايران ... الخزعلي اولاً  ميِّز نفسك هل أصابتك الفتنة أم لا؟  التربية: نتائج شتوية التوجيهي منتصف الشهر المقبل  الأرصاد: طقس بارد اليوم وماطر غدا وثلوج على المرتفعات الجمعة  شكاوى من قصر عمر استهلاك اسطوانات الغاز المتداولة أخيراً  شركة روسية تكشف ميزات أكبر ’مروحية‘ في العالم وصلت الى الأردن  مصدر يكشف سِرْ تَراجُع الأُردن عن ’الانفتاح‘ مع إيران  «شكل الماء» يتصدر ترشيحات الأوسكار  91 % من الشباب العرب لا يتزوجون بسبب عائق السكن!  اليرموك يستضيف الفيصلي بافتتاح «إياب» دوري المحترفين  الدولار ينخفض إلى أدنى مستوى في 3 سنوات  الذهب يرتفع مع تراجع الدولار وصعود الأسهم  بيرلو يحدد المطلوب لعودة "الآتزوري" لقمة الكرة 
طباعة مع التعليقات
طباعة بدون تعليقات
التاريخ : 2017-05-18
الوقت :

بعد ان تراجع فكرهم في العراق التيمية يرسلون كتبهم سراً للعراق وقواتنا الامنية تقبض عليها وتصادرها

خاص/البصرة/متابعات
كشف مصدر مطلع من القوات الامنية في البصرة،ا ليوم الخميس، عن دخول مجموعة كبيرة من الكتب الدينية والتي تحمل بعضها سموم الفكر التكفيري التيمي مخفية بسيارات كويتية الى العراق عبر منفذ سفوان الحدودي.
وذكر مدير المنفذ عباس كاظم في بيان لوسائل الاعلام المحلية، ان "القوات الامنية في منفذ سفوان الحدودي، ضبطت عجلة تحمل كتب دين وهابية تحمل الفكر التيمي التكفيري ومن لف لفه من ائمة التكفير بسيارة حمل تحمل لوحات كويتية". واشار كاظم الى ان "السيارة كانت تحتوي على اكثر من 50 كارتون لهذه الكتب".
وبين ان " دائرة مركز كمرك منفذ صفوان ضبطت، اليوم، مجموعة كبيرة من الكتب الدينية للفكر التيمي والتي تحمل الفكر التكفيري عبر سيارة قادمة للمنفذ تحمل عفش المعتمرين العراقيين".
وبدوره اكد مصدر امني في البصرة رفض الكشف عن اسمه بان "الاعترافات الاولى للأشخاص الذين ادخلوا الكتب اكدت بانها جاءت لرغبة كبيرة عند اتباع الفكر التيمي الذين بدأوا يفقدون اتباعهم في العراق وينهزمون فكريا بعد سلسلة المحاضرات العلمية للمرجع العراقي محمود الصرخي الذي هدم الفكر التيمي بطروحاته الفكرية الاسبوعية التي يلقيها عبر الانترنت".
جدير بالذكر ان البصرة تشهد بين فترة واخرى دخول مواد غير مصرح بها مثل المخدرات والافيون ومواد محظورة وممنوعة وسط غياب الرقابة الحدودية والامنية.
   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق