الشريط الإخباري
جماعية لعمال الكهرباء والشركة تنهي التوتر  مطلوبون خطيرون يسلمون أنفسهم  كلمة الملك في القمة العربية  ابرز ما جاء في القمة العربية  اخلاء مبنى قديم بالهاشمي الشمالي لانهيار جزء منه  تقديرات إسرائيلية: الرد الإيراني على قصف مطار التيفور محدود لكنه قادم  البنتاغون: الأسد ما زال يحتفظ ببنية تحتية للأسلحة الكيميائية  افضل قناع للبشرة  نظام لمعادلة الشهادات من مدارس عربية في غير بلدانها الاصلية  وفیات السبت 2018-4-14  اجواء ربيعية معتدلة حتى الاثنين  شهيدٌ و إصابة المئات في جمعة «العودة» الثالثة  الأردن يشارك الأمتين العربية والإسلامية الاحتفال بذكرى الإسراء والمعراج الشريفين  صواريخ وقطع عسكرية من 3 دول.. تعرف على ترسانة ضربة سوريا  البنتاغون يكشف تفاصيل "ضربة سوريا"  الأمن یكشف لغز اختفاء مواطن منذ 2004  إحباط مشروعين أميركي وروسي بـ"مجلس الأمن" بشأن سورية  استمرار الأجواء باردة اليوم.. وارتفاع الحرارة غدا  لماذا لا يخرج السيستاني إلى العلن ؟  كلمات ذات معنى ومدلول .... 
طباعة مع التعليقات
طباعة بدون تعليقات
التاريخ : 2017-05-18
الوقت :

بعد ان تراجع فكرهم في العراق التيمية يرسلون كتبهم سراً للعراق وقواتنا الامنية تقبض عليها وتصادرها

خاص/البصرة/متابعات
كشف مصدر مطلع من القوات الامنية في البصرة،ا ليوم الخميس، عن دخول مجموعة كبيرة من الكتب الدينية والتي تحمل بعضها سموم الفكر التكفيري التيمي مخفية بسيارات كويتية الى العراق عبر منفذ سفوان الحدودي.
وذكر مدير المنفذ عباس كاظم في بيان لوسائل الاعلام المحلية، ان "القوات الامنية في منفذ سفوان الحدودي، ضبطت عجلة تحمل كتب دين وهابية تحمل الفكر التيمي التكفيري ومن لف لفه من ائمة التكفير بسيارة حمل تحمل لوحات كويتية". واشار كاظم الى ان "السيارة كانت تحتوي على اكثر من 50 كارتون لهذه الكتب".
وبين ان " دائرة مركز كمرك منفذ صفوان ضبطت، اليوم، مجموعة كبيرة من الكتب الدينية للفكر التيمي والتي تحمل الفكر التكفيري عبر سيارة قادمة للمنفذ تحمل عفش المعتمرين العراقيين".
وبدوره اكد مصدر امني في البصرة رفض الكشف عن اسمه بان "الاعترافات الاولى للأشخاص الذين ادخلوا الكتب اكدت بانها جاءت لرغبة كبيرة عند اتباع الفكر التيمي الذين بدأوا يفقدون اتباعهم في العراق وينهزمون فكريا بعد سلسلة المحاضرات العلمية للمرجع العراقي محمود الصرخي الذي هدم الفكر التيمي بطروحاته الفكرية الاسبوعية التي يلقيها عبر الانترنت".
جدير بالذكر ان البصرة تشهد بين فترة واخرى دخول مواد غير مصرح بها مثل المخدرات والافيون ومواد محظورة وممنوعة وسط غياب الرقابة الحدودية والامنية.
   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق