الشريط الإخباري
للمسنات.. أكثرن من هذه الأطعمة لتجنب هشاشة العظام  فيسبوك تشتري تطبيقاً جديداً للمراهقين لا يكشف الهوية  واتساب توفر ميزة «مشاركة الموقع لحظياً».. وهكذا تُلغى  ارتفاع الرقم القياسي لأسعار أسهم بورصة عمان  جو مشمس ودافئ والرياح شمالية غربية  وفاة طفل غرقا واصابة اخر في لواء بني كنانة  مؤتمر صحافي للرزاز والطويسي  قرض اوروبي للاردن بقيمة 100 مليون يورو  القوات العراقية تستعيد آخر بلدات الأكراد في كركوك  فرار 100 ألف كردي من كركوك  المومني: الإجراءات الاقتصادية مطلع 2018  إغلاقات جزئية اليوم في شوارع بالعاصمـة لأغراض الصيـانـــة  "قانونية النواب" ترد على "الوطني لحقوق الانسان" : خلاصاتكم مغلوطة  تأويل القرآن مهنة العلماء ،لا مهنة الجهّال يا دواعش  حكومة اقليم كردستان توافق على دعوة العبادي للتفاوض  تعديل وزاري موسع في الحكومة الإماراتية  راشفورد يقود "الشياطين الحُمر" لـ3 نقاط غالية  الاعدام لـ"محامٍ " قتل شخصاً اشتبه بعلاقته في زوجته  120 مليون دينار صادرات المملكة للاتحاد الأوروبي عام 2015  "كراون بلازا" يحصد 3 من جوائز الفنادق الدولية 
طباعة مع التعليقات
طباعة بدون تعليقات
التاريخ : 2017-10-10
الوقت : 06:15 am

«رمل الذاكرة» دراما عربية عن واقع الصمود الفلسطيني

الديوان- ادار المخرج الاردني عايد علقم عدسة كاميرته لتصوير مشاهد من مسلسل «رمل الذاكرة» في الأردن والذي يضم مجموعة من نجوم العالم العربي، بينهم باسل خياط، تولاي هارون، باسل حيدر من سورية، كمال أبو رية ، ندى بسيوني، أحمد عزمي، صبري عبدالمنعم، أحمد صيام ، مراد فكري ، ناهد رشدي ، هبة السيسي من مصر،جميل براهمة، عاكف نجم، أحمد العمري، أمل الدباس، سهير فهد، إبراهيم أبو الخير، حمد نجم من الأردن، ربا صلاح، سليم الدبيك من فلسطين، ناتاشا خضرو من لبنان.

 

والمسلسل من تأليف وسيناريو عايد علقم، وتدور قصته خلال فترة الخمسينات وحتى السبعينات من القرن حول عائلة مصرية تبحث عن ميراثها في الأردن، كما يناقش العمل الصمود الفلسطيني، وتداعيات النكبة، وأشكال المقاومة، وتمتد أحداثه عبر فترتين: الأولى قبل تداعيات التهجير عام 1948 وبعدها، ثم الانتقال إلى المرحلة الثانية عام 2017.

حكاية المسلسل

وتدور الحكاية الرئيسة حول المناضل المصري صلاح «كمال أبو رية» الذي يلتحق بالثورة الفلسطينية ويعيش مرحلة التهجير إلى الأردن ويتزوج أردنية ويعمل مع مجموعة مناضلين عند أحد الأتراك في المنطقة، و يظهر أبو رية في المرحلة الثانية بشخصية الابن وبعد عقود يسعى مع أولاده إلى تفقد أثر أبيه في القدس ومنطقة الغور على ضفاف نهر الأردن، ويصلون إلى مزرعة يعتقدون بوجود الصندوق فيها، وبعد الحفر يكتشفون جثة الجندي الشهيد كما هي دون تحلل، في دلالة رمزية لها إسقاطات تحث على الاهتمام بالوطن والعروبة والكرامة والشرف وضرورة الوقوف ضد مطامع غربية.

ولفت المخرج عايد علقم إلى أن المسلسل يطرح وحدة الهم والمصير المشترك، وتعاضد الفلسطيني والأردني والمصري والسوري في تلك المرحلة، وفي تجربة إنتاج درامي عربي مشترك تجمع بين مصر وسوريا والأردن ولبنان، يقوم علقم بتصوير حلقة مبدئية من مسلسل «رمل الذاكرة» في الأردن بعد انتهاء تصوير بعض مشاهدها في مصر، على أن يتم تصوير المسلسل كاملا بعد التعاقد مع إحدى القنوات الفضائية شهر تشرين ثاني القادم على ان يكون جاهزا للعرض في شهر رمضان 2018.

ونوه المخرج عايد علقم الى ان العمل ينقسم إلى مرحلتين، الأولى قبيل وبعد تداعيات التهجير عام 1948 وما سبقها وتلاها من اختلاط الدم الفلسطيني والأردني والمصري والسوري في مواجهة الاحتلال الصهيوني، ثم المرحلة الثانية عام 2017 وارتباط الأبناء والأحفاد بما حصل مع آبائهم وأجدادهم منذ عقود طويلة.

ويؤكد المخرج عايد علقم أن المسلسل يطرح وحدة الهم والمصير العربي المشترك، ومدى ترابط الواقع الفلسطيني والأردني والمصري والسوري طوال عقود طويلة، ويتم التصوير بين القاهرة وعمان.

التصوير في الفحيص

وصور الفنان كمال أبورية مشاهده في المسلسل الدرامي الجديد «رمل الذاكرة» في الأردن، ومن المقرر أن يعود الى القاهرة خلال الأيام المقبلة  لاستكمال باقي مشاهده في العمل، وبإنه انتهى من تصوير عدد من مشاهده بالمسلسل في منطقة «الفحيص»، معربا عن سعادته بتلك التجربة التي تعد الأولى له خارج مصر خاصة أنها فرصة جيدة التقى فيها بزملائه الفنانين العرب في الأردن، وعن ملامح دوره في المسلسل أوضح «أنه يجسد دور المناضل المصري صلاح الذي يلتحق بالثورة الفلسطينية ويعيش مرحلة التهجير إلى الأردن ويتزوج أردنية ويعمل مع مجموعة مناضلين عند أحد الأتراك في المنطقة.بدوره إنشغل الفنان باسل خياط أخيراً بتصوير مشاهده في مسلسل رمل الذاكرة في الأردن، فيما يجسد باسل شخصية الابن الأكبر للفنان كمال أبو رية، وسيظهر في العمل بمراحل عمرية متعددة حيث يحتاج إلى مكياج مختلف لكل مرحلة.

   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق