الشريط الإخباري
زيدان يتحدث عن بيل وبنزيمة.. ويغازل صلاح "العظيم  الدوري الفرنسي: موناكو يدك شباك سانت إتيان برباعية  «فـروة الاجداد» ..لمواجهة بــرد الشتاء  11 نوعًا من الأطعمة لا يجب حفظها في الثلاجة  بائع الفستق العماني الشهير.. من يتذكر..!  "ضريبة الدخل" تحدث إقراراتها وتوفرها على الموقع الإلكتروني  الذهب يسجل أول مكاسب أسبوعية في 4 أسابيع  "الملكية" تمدد حملة تخفيض الأسعار بمناسبة عيدها  الشياب : 6 إصابات بانفلونزا الخنازير H1N1 في مستشفى معان الحكومي وحالتهم جيدة  الملك يلتقي بابا الفاتيكان والرئيس الفرنسي الثلاثاء  تيريزا ماي تستعيد أنفاسها قبل معارك جديدة  تسمية شارع بالطفيلة باسم «القدس العربية»  4 شهداء وعشرات الإصابات بمواجهات مع الاحتلال نصرة للقدس  الملكة رانيا تنعى شهداء القدس  وفيات السبت 16-12-2017  سرقة جهود الآخرين جريمة لا تغتفر  بين كذب الكاهن ووهن الخرافة  محاربة الفساد ورقة انتخابية و لعبة سياسية ؟  ارتفاع الحرارة اليوم وغدا  خطباء المساجد ينتفضون بصوت واحد "الله اكبر القدس عروبتنا" 
طباعة مع التعليقات
طباعة بدون تعليقات
التاريخ : 2017-12-06
الوقت :

محرك إنفينيتي VC-T: أول محرك بتقنية مُعَدّل الضغط

أعلنت شركة إنفينيتي عن أول محرك بنزين يعمل بنسب انضغاط متغيرة. وأوضحت الشركة اليابانية أن المحرك VC-T الجديد يجمع بين معدلات الأداء الرياضية والاقتصادية؛ حيث إنه يحرق الوقود بكفاءة عالية عند زيادة نسبة الانضغاط، ويوفر المزيد من القدرة والأداء مع انخفاض نسبة الانضغاط، مع إمكانية التحويل بين الوضعين المتناقضين بسلاسة.
وأكدت شركة إنفينيتي أن المحرك الجديد رباعي الأسطوانات، والمزود بشاحن تيربو وبسعة حجمية تبلغ 2 لتر، يوفر نفس معدلات الأداء الخاصة بمحرك بنزين سداسي الأسطوانات V6، مع نفس معدلات استهلاك محرك ديزل رباعي الأسطوانات.
ومن المقرر طرح المحرك VC-T الجديد بقوة 200 كيلووات/272 حصان وبعزم دوران أقصى 400 نيوتن متر، في الأسواق العالمية خلال عام 2018.
وكي يتم تحويل نسبة الانضغاط في الأسطوانة بسلاسة فقد قامت شركة إنفينيتي بتطوير آلية خاصة خلال 20 سنة الماضية؛ حيث تتيح هذه الآلية إمكانية تغيير شوط المكبس، وبالتالي يتم تغيير الضغط في الأسطوانة.
ومن خلال زيادة الانضغاط في الأسطوانة تنخفض القدرة إلى ما يصل إلى 132 كيلووات/180 حصان. وتروج الشركة اليابانية للمحرك الجديد من خلال التوفير في استهلاك الوقود بنسبة 25% مقارنة بالمحركات سداسية الأسطوانات V6 المشابهة.
وبفضل التخلي عن اثنين من أسطوانات المحرك فإنه يمكن الحد من وزن السيارة بدرجة كبيرة، وبالتالي التوفير في استهلاك الوقود، مع الاحتفاظ بنفس هدوء الدوران، الذي تمتاز به محركات البنزين سداسية الأسطوانات.
   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق