الشريط الإخباري
9 قتلى بحادث قطار في تركيا  القبض على عصابة متخصصة بالسرقة  البوتاس تدعم 23 بلدية في المملكة  اتفاقية بين شركة البوتاس العربية والقوات المسلحة الاردنية  أشرف نعالوة.. شهيد بسيناريو آخر  لقاء الحراك .......  أسم العبد و احترامه و تقديره في فقه المحقق الصرخي  قناة عبرية: وزير الطاقة الإسرائيلي يجتمع بوزير أردني سرًا  منخفض جوي يؤثر على المملكة الأربعاء والخميس  المحقق الأستاذ: يبقى المسيح حيًّا ليكون وزيرًا للمهديّ  المحقق الأستاذ موسوعة فقهية في بناء المجتمع الرسالي  الجمعية الأردنية للمُحاسبين الإداريين تعقد اجتماع المسؤولين الماليين الأول في المملكة  أغنية تشعل حرباً في لبنان.. وراغب علامة "طار راسه"  شهرته كلفته 2 مليون دولار .. حبيب الملح التركي خدعنا بحركته الشهيرة  ضوابط الحرية  أول تعليق من “السترات الصفراء” على وعود ماكرون  انخفاض كبير في أسعار المحروقات  اجواء ماطرة نهاية الاسبوع.. تفاصيل  المحقق الأستاذ : التنافس و التآمر و الخداع أبرز سمات سلاطين الدواعش  بيع مواد غير مستعملة - شركة البوتاس 
طباعة مع التعليقات
طباعة بدون تعليقات
التاريخ : 2018-01-08
الوقت : 07:55 pm

نائب الرئيس الامريكي يزور الاردن ومصر واسرائيل

الديوان - أعلن مسؤول أميركي الاثنين أن نائب الرئيس مايك بنس سيقوم في 20 كانون الثاني/يناير الجاري بجولة في الشرق الأوسط يزور خلالها #مصر والأردن وإسرائيل حيث سيلقي خطابا أمام الكنيست.

وكانت الزيارة مقررة أصلا نهاية كانون الأول/ديسمبر، لكنها أرجئت في ظل التوتر الناجم عن قرار الرئيس الأميركي دونالد #ترمب المثير للجدل بالاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.

ومن المتوقع أن يصل بنس في العشرين من الشهر الحالي إلى #القاهرة حيث سيلتقي الرئيس عبد الفتاح السيسي، ثم ينتقل بعدها إلى #عمان للقاء الملك عبد الله الثاني.

ويتوجه نائب الرئيس الأميركي إلى إسرائيل في 22 و 23 كانون الثاني/يناير حيث سيلتقي رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو والرئيس رؤوفين ريفلين.

وبالإضافة إلى خطاب يلقيه أمام الكنيست، سيزور بنس حائط البراق في البلدة القديمة بالقدس.

وقد تصاعد التوتر مطلع الشهر الحالي مع الفلسطينيين عندما هدد #ترمب بقطع المساعدات الأميركية.

وردت الرئاسة الفلسطينية أن "القدس ليست للبيع".

ومنذ وصوله الى البيت الابيض، أعلن ترمب أنه سيكون قادرا على التوصل إلى اتفاق سلام، خلافا لجهود أسلافه التي باءت كلها بالفشل.

لكن المحادثات باتت أكثر من أي وقت مضى في طريق مسدود مع تحذير الرئيس الفلسطيني محمود عباس أواخر كانون الأول/ديسمبر من أن الفلسطينيين لن يوافقوا على "اي خطة" للسلام تقترحها الولايات المتحدة.
   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق