الشريط الإخباري
شويكة تلتقي عددا من اصحاب المشاريع الريادية  إرادة ملكية بتعيين الدباس مستشارا لجلالة الملك ومديرا لمكتب جلالته  الملك يترأس اجتماعا لمتابعة خطط وبرامج أمانة عمان في عدد من القطاعات الحيوية  هواتف هواوي Mate 10 تجمع بين الحياة الشخصية والعملية  ‘‘الملكية‘‘ تدعو الجمهور لاختيار اسم جديد لبرنامج ‘‘المسافر الدائم‘‘  «البوتاس» تمول شراء مصنع «الفلاتر» لصالح القوات المسلحة  الداخلون والمغادرون لحكومة الملقي .. أسماء  بندرية العزاء وصناعة الوعي الحسيني  الشور والبندرية ودورها في الحفاظ على الشباب من الغزو الثقافي  الحل الأمثل الضوابط الشرعية على طريقة الشور والبندرية  طور الشور والبندرية من الشعائر الحسينية  «سألوني الناس» ذكرى قصة حب وانتظرت فيروز 4 سنوات لتقدم « كيفك انت»  منتخب الناشئين ينهي تحضيراته لملاقاة تونس وديا اليوم  الحسين اربد يتعادل مع شباب الأردن  ميس حمدان في سنة أولى بطولة بالأردن  بعثة «النقد الدولي» تبدأ المراجعة الثانية للأداء الاقتصادي نهاية شباط  الرئيس ترمب يستخدم كلمات اغنية جاز في خطاب ضد الهجرة  القضاة: نسير على النهج التشاوري مع القطاع الخاص الذي يُعتبر أساس تجذير النهج الاقتصادي  ورشة توصي بضرورة احترام تطبيق الأصول القانونية  عاصفة مطرية تسببت بإغلاقات وانهيارات بشوارع في العقبة 
طباعة مع التعليقات
طباعة بدون تعليقات
التاريخ : 2018-02-03
الوقت : 10:13 am

كرات نارية هائلة أحرقت عُشر مساحة الأرض

الديوان- توصلت دراسة لعلماء أميركيين إلى أن الكرة الأرضية شهدت سقوط مذنب ضخم قبل 13 ألف عام، نتج عنه كرات نارية ضخمة أسفرت عن كوارث هائلة.

ووفقا لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية، السبت، فقد شارك في الدراسة 12 باحثا من جامعة كانساس، بحثوا في 170 موقعا مختلفا حول العالم لتأكيد تأثير ذلك الحدث على تاريخ الأرض.

 

وقال الباحثون إن مذنبا بطول نحو 100 كلم سقط على الأرض، تحديدا قبل 12800 عام، وعند دخوله المجال الجوي تفتت إلى كرات لهب أشعلت النيران في كوكبنا وتسببت في انفجارات ضخمة، ما أدى في النهاية إلى احتراق نحو 10 في المئة من مساحة الكوكب.

 

ويفوق حجم تلك الحرائق، حسب العلماء، تلك التي سببها مذنب تسبب في فناء الديناصورات قبل آلاف السنين.

 

ولم يتوقف الأمر عند هذا الحد، إذ تحولت السماء إلى اللون الأسود، فيما حجب الغبار أشعة الشمس وتراجعت درجة حرارة الأرض بشكل متسارع واتسعت رقعة الأنهار الجليدية.

 

وأدت "الواقعة" كذلك إلى نفوق الكثير من الحيوانات وتداعي طبقة الأوزون.

 

 

وقال العلماء إن تأثير المذنب ترك تركيزات عالية من البلاتين في النصف الشمالي من الكرة الأرضية، مشيرين إلى أنه يمكن العثور على هذه التركيزات في مناطق عدة مثلا جزيرة غرينلاند.وكالات

   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق