الشريط الإخباري
9 قتلى بحادث قطار في تركيا  القبض على عصابة متخصصة بالسرقة  البوتاس تدعم 23 بلدية في المملكة  اتفاقية بين شركة البوتاس العربية والقوات المسلحة الاردنية  أشرف نعالوة.. شهيد بسيناريو آخر  لقاء الحراك .......  أسم العبد و احترامه و تقديره في فقه المحقق الصرخي  قناة عبرية: وزير الطاقة الإسرائيلي يجتمع بوزير أردني سرًا  منخفض جوي يؤثر على المملكة الأربعاء والخميس  المحقق الأستاذ: يبقى المسيح حيًّا ليكون وزيرًا للمهديّ  المحقق الأستاذ موسوعة فقهية في بناء المجتمع الرسالي  الجمعية الأردنية للمُحاسبين الإداريين تعقد اجتماع المسؤولين الماليين الأول في المملكة  أغنية تشعل حرباً في لبنان.. وراغب علامة "طار راسه"  شهرته كلفته 2 مليون دولار .. حبيب الملح التركي خدعنا بحركته الشهيرة  ضوابط الحرية  أول تعليق من “السترات الصفراء” على وعود ماكرون  انخفاض كبير في أسعار المحروقات  اجواء ماطرة نهاية الاسبوع.. تفاصيل  المحقق الأستاذ : التنافس و التآمر و الخداع أبرز سمات سلاطين الدواعش  بيع مواد غير مستعملة - شركة البوتاس 
طباعة مع التعليقات
طباعة بدون تعليقات
التاريخ : 2018-03-30
الوقت : 01:05 pm

واخيرا.. فيس بوك يبدأ بالتحقيق في الصور ومقاطع الفيديو الكاذبة

الديوان -  قالت شركة فيس بوك الخميس، إنها بدأت عملية "لتقصي الحقائق" فيما يخص الصور ومقاطع الفيديو للحد من الأخبار الملفقة والكاذبة التي انتشرت في أكبر شبكة للتواصل الاجتماعي في العالم.

ويواجه موقع فيس بوك منذ أشهر انتقادات حادة من مستخدمين شكوا من أمور متعددة بدءاً بانتشار أخبار كاذبة مروراً باستخدام الشبكة للتأثير على الانتخابات وصولاً لجمع شركة كمبردج أناليتيكا للاستشارات السياسية بيانات 50 مليون مستخدم.

والتلاعب بالصور وتسجيلات الفيديو مشكلة أخرى متنامية على شبكة التواصل الاجتماعي.

وقالت تيسا ليونز وهي مديرة في فيس بوك في إفادة للصحافيين، إن عملية تقصي الحقائق بدأت الأربعاء في فرنسا بمساعدة وكالة الأنباء الفرنسية وسيتسع نطاقها سريعاً ليشمل المزيد من الدول والشركاء.

ولم تفصح ليونز عن المعايير التي ستستخدمها فيس بوك ولا وكالة الأنباء الفرنسية لتقييم الصور ومقاطع الفيديو أو قدر التعديل المسموح به قبل أن يتم الحكم على المادة بأنها مزيفة.

وقالت إن المشروع يأتي في إطار "جهود لمكافحة الأخبار الكاذبة بشأن الانتخابات".

ولم يتسن الوصول على الفور لممثل لوكالة الأنباء الفرنسية للتعليق.

واختبر فيس بوك من قبل سبلاً أخرى لكبح انتشار الأخبار الكاذبة. واستخدم الموقع طرفاً ثالثاً لتقصي الحقائق للتعرف على الأخبار الكاذبة وأعطاها اهتماماً أقل في التداول على صفحات المستخدمين عندما شاركوا وصلات لها.

وكالات

   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق