الشريط الإخباري
1200 مركبة تعبر ‘‘جابر‘‘ بنهاية الأسبوع  الأستاذ المحقّق: ياشيخ الإسلام، رؤيا الله أما التأويل أوالتجسيم  أجواء خريفية لطيفة اليوم  مشاريع مائية بـ34 مليون دينار  المومني: ارتفاع نسب الاقتراع بالموقر وتعاملنا مع مخالفات  مركز اتصال مجاني لانتخابات الموقر  الحكم على رجل أحرق مسجدا في تكساس بالسجن 24 عاما  تعرّف على النجم المهمش... "أفضل صانع أهداف" في ريال مدريد  عطاءات صادرة عن شركة البوتاس  تخريج طلبة دورة زين لصيانة الأجهزة لفئة الصم  عطية يطالب الحكومة بإعادة النظر بنظام الأبنية  تماس كهربائي يتسبب بحريق مدرسة في الشوبك  أجواء خريفية معتدلة الحرارة في أغلب مناطق المملكة  ‘‘البنك الدولي‘‘ يتوقع انتعاشا طفيفا للاقتصاد الأردني  "الأمانة" تعتزم فتح ملف المشاريع غير المكتملة  فندق بابل ورويك في بغداد يقدم خصماً بقيمة 15% لجميع ضيوفه على علاجات المنتجع الصحي  وفد صحفي يزور SAE قسم وسائل الإعلام الإبداعية في LTUC  المحقق الصرخي: الإمام السجاد يقدم النصح والإرشاد للزهري  المحقق الصرخي: الشعائر الحسينية هي منهج لإعلان البراءة ممن خذل نصرة الحق ....  الإعلان عن موعد انطلاق تجمّع الأزياء الأكبر في الأردن Dead Sea Fashion Week 
طباعة مع التعليقات
طباعة بدون تعليقات
التاريخ : 2018-06-14
الوقت : 01:53 am

«المستهلك» تحذر من سلع غير صالحة للاستهلاك تباع في الاسواق

الديوان- حذرت الجمعية الوطنية لحماية المستهلك من وجود مواد غذائية وحلويات غير صالحة للاستهلاك نتيجة التلاعب بتاريخ صلاحيتها واخرى بسبب عوامل التخزين السيء أو تعرضها لعوامل خارجية.

وقالت الجمعية في بيان صحفي  امس  ان ظاهرة التلاعب ببطاقات البيان الموجودة على عدد من منتجات المواد الغذائية لا زالت ظاهرة وبارزة للعيان، وأصبحت تستغل في ظل الظروف الاقتصادية الصعبة وتدني القدرات الشرائية واستغلال الأعياد والمواسم في ترويج وبيع هذه المنتجات ضمن عروض تقدم للمواطنين.

وأضافت انها تلقت خلال الأسبوع الآخير من شهر رمضان المبارك الكثير من شكاوى المواطنين حول هذه الظاهرة ما استدعى للقيام بجولات تفقدية على بعض من هذه الأماكن ليتضح صدقية هذه الشكاوى.

وقال رئيس الجمعية الدكتور محمد عبيدات ان بعض التجار قاموا بشراء سلع ومنتجات قاربت على الانتهاء قبل شهر رمضان المبارك وعند انتهاء تاريخ إنتاج هذه السلع قاموا بتزوير بطاقات البيان بعدة طرق، منها وضع لاصق جديد يحتوي على تاريخ انتاج وانتهاء جدد وكذلك العبث بالتواريخ وبطاقات البيان التي تكون محفورة على هذه المنتجات.

وبين ان بعض الطرق الأخرى في التحايل على المواطنين بيع منتجات ما زالت صلاحيتها نافذة لكنها غير صالحة للاستهلاك البشري بفعل عوامل التخزين السيء او تعرضها لعوامل خارجية أدت إلى افسادها، مشيرا الى ان مثل هذه المنتجات وخصوصا الحلويات المعلبة تباع على الأرصفة وبأسعار زهيدة في الأسواق الشعبية.

وناشد عبيدات المواطنين التأكد عند شراء السلع والمنتجات والتأكد من سلامة بطاقة البيان وأنها لم تتعرض للعبث أو ان يتم شراؤها من محلات تجارية وليس من باعة الطرقات والأرصفة، والتأكد من سلامة المواد الغذائية عند الشراء تجنبا لأي نتائج سلبية على صحة المواطن والحصول على فاتورة شراء للاستعانة بها لاي ظرف طارئ.«بترا».

   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق