الشريط الإخباري
9 قتلى بحادث قطار في تركيا  القبض على عصابة متخصصة بالسرقة  البوتاس تدعم 23 بلدية في المملكة  اتفاقية بين شركة البوتاس العربية والقوات المسلحة الاردنية  أشرف نعالوة.. شهيد بسيناريو آخر  لقاء الحراك .......  أسم العبد و احترامه و تقديره في فقه المحقق الصرخي  قناة عبرية: وزير الطاقة الإسرائيلي يجتمع بوزير أردني سرًا  منخفض جوي يؤثر على المملكة الأربعاء والخميس  المحقق الأستاذ: يبقى المسيح حيًّا ليكون وزيرًا للمهديّ  المحقق الأستاذ موسوعة فقهية في بناء المجتمع الرسالي  الجمعية الأردنية للمُحاسبين الإداريين تعقد اجتماع المسؤولين الماليين الأول في المملكة  أغنية تشعل حرباً في لبنان.. وراغب علامة "طار راسه"  شهرته كلفته 2 مليون دولار .. حبيب الملح التركي خدعنا بحركته الشهيرة  ضوابط الحرية  أول تعليق من “السترات الصفراء” على وعود ماكرون  انخفاض كبير في أسعار المحروقات  اجواء ماطرة نهاية الاسبوع.. تفاصيل  المحقق الأستاذ : التنافس و التآمر و الخداع أبرز سمات سلاطين الدواعش  بيع مواد غير مستعملة - شركة البوتاس 
طباعة مع التعليقات
طباعة بدون تعليقات
التاريخ : 2018-07-29
الوقت :

مقتدى باع نفسه برخص القمامة


من المعيب أن يكون هكذا شخص مهوس مضطرب ينتمي إلى بيت آل الصدر من علمونا التضحية والصبر والإيثار وحب الإسلام والدفاع عن الوطن والوقوف بوجه الظالمين إلا أن مقتدى خالف الجميع وأصبح مطية للمال والواجهة مستغلاً تضحية أبناء التيار النجباء الذين ملأت بأجسادهم المقابر وضاقت محاجر السجون بهم وهو منشغل بالمناصب والوزارات والمكاتب التي تدر عليه المال فبالأمس القريب وكيف انتفض أبناء الصدر ليحرروا العراق من ساسة الفساد إلا أنه استغلها لصالحه ويتآمر مع آل سعود ويسوف المطالب ويجعل من نفسه النزيه في الحكومة بعزل وزراء تابعين له ليستغلها بكسب الشارع لصالحه ويظهر بأنه رجل المرحلة ويعقد تحالف مع العلمانية بعد أن طلق السياسة واعتزل عنها وأتى بناس مجربين سراق قد كانوا سبباً في دمار البلد فعليه إن كان صادق أن يعلنها بصراحة لا يكون هو المنسق لتحالف سائرون وبأنه من يعقد التحالفات وهذا ما نراه منه بأن كل يوم يتوافد عليه الساسة من أجل تكوين الكتلة الأكبر تناسى مقتدى الفساد والدمار من هؤلاء وكيف يعقد اتفاق مع من قتل أبناء الصدر فإلى متى يستغل أبناء الصدر وتضحيتهم لمصالحه الشخصية لماذا لم تكن له وقفة جادة ومطالبة حقيقية بحقوق أبناء التيار الذين استشهدوا على يد حكومة المالكي وبمن وضعهم في غياهب السجون، إنه متآمر حقيقةً، إنه عميل، إنه خائن للأمانة...
Jlal76@yahoo.com
   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق