الشريط الإخباري
1200 مركبة تعبر ‘‘جابر‘‘ بنهاية الأسبوع  الأستاذ المحقّق: ياشيخ الإسلام، رؤيا الله أما التأويل أوالتجسيم  أجواء خريفية لطيفة اليوم  مشاريع مائية بـ34 مليون دينار  المومني: ارتفاع نسب الاقتراع بالموقر وتعاملنا مع مخالفات  مركز اتصال مجاني لانتخابات الموقر  الحكم على رجل أحرق مسجدا في تكساس بالسجن 24 عاما  تعرّف على النجم المهمش... "أفضل صانع أهداف" في ريال مدريد  عطاءات صادرة عن شركة البوتاس  تخريج طلبة دورة زين لصيانة الأجهزة لفئة الصم  عطية يطالب الحكومة بإعادة النظر بنظام الأبنية  تماس كهربائي يتسبب بحريق مدرسة في الشوبك  أجواء خريفية معتدلة الحرارة في أغلب مناطق المملكة  ‘‘البنك الدولي‘‘ يتوقع انتعاشا طفيفا للاقتصاد الأردني  "الأمانة" تعتزم فتح ملف المشاريع غير المكتملة  فندق بابل ورويك في بغداد يقدم خصماً بقيمة 15% لجميع ضيوفه على علاجات المنتجع الصحي  وفد صحفي يزور SAE قسم وسائل الإعلام الإبداعية في LTUC  المحقق الصرخي: الإمام السجاد يقدم النصح والإرشاد للزهري  المحقق الصرخي: الشعائر الحسينية هي منهج لإعلان البراءة ممن خذل نصرة الحق ....  الإعلان عن موعد انطلاق تجمّع الأزياء الأكبر في الأردن Dead Sea Fashion Week 
طباعة مع التعليقات
طباعة بدون تعليقات
التاريخ : 2018-08-04
الوقت : 04:52 pm

رقيب السير "يوسف الشطي" يغادر مدينة الحسين الطبية بعد تماثله للشفاء

الديوان- بحمد الله وبفضله وبكرمه، غادر ظهر هذا اليوم السبت 4/8/2018 رقيب السير يوسف توفيق الشطي مستشفى مدينة الحسين الطبية، بعد إدخاله إلى المستشفى على إثر حادث الاعتداء الوحشي الأليم الذي تعرض له من مجموعة من الخارجين على القانون والنظام العام، أثناء أدائه لواجبه الرسمي في بداية الأسبوع الماضي، حيث تعرض لعدة اصابات في مناطق مختلفة من جسمه، بعد أن استقوت عليه ثلة خارجة عن تعاليم ديننا الحنيف وقيم وعادات مجتمعنا الأردني الأصيلة.

كل الشكر لكل الأخوة المسؤولين الذين زاروا يوسف في مقر إقامته بالمستشفى وفي مقدمتهم دولة رئيس الوزراء د. عمر الرزاز ودولة رئيس مجلس الأعيان فيصل الفايز ومعالي وزير الداخلية وعطوفة مدير الأمن العام وعطوفة مدير الخدمات الطبية وعطوفة العقيد صالح الهلالات من مكتب جلالة المعظم حفظه الله ورعاه، وعطوفة مدير إدارة السير المركزية ومساعده والأخوة من المركز الوطني لحقوق الإنسان والكادر الطبي والتمريضي والإداري في الخدمات الطبية الملكية، وزملاءه الكرام من إدارة السير المركزية الذين لم يفارقوه ساعة واحدة ومن جميع وحدات الأمن العام والجيش العربي، والأخوة والأخوات الصحفيين والإعلاميين في مختلف مواقعهم، والشكر الخاص والكبير لكم انتم أبناء لواء دير علا والاغوار وأبناء محافظة البلقاء وجميع الأردنيين في كافة مواقعهم وفي مختلف مناطق سكناهم الذين عبروا عن صدق مشاعرهم ووقوفهم القوي والصادق معنا ومع عدالة قضية ابننا يوسف مما زاد من عزمنا ومن عزيمتنا  في متابعة الحصول على كامل حقوق ابننا يوسف القضائية والقانونية والعشائرية، وحتى يكون هؤلاء الأشخاص النشاز عبرة لكل من تسول له نفسه التطاول على هيبة رجل الأمن العام وهيبة الدولة وهيبة مؤسساتها ورجالها الذين يواصلون الليل بالنهار لحماية أمن واستقرار وطننا الغالي.

حفظكم الله جميعا من كل مكروه، وحفظ الله وطننا الغالي في ظل قيادته الهاشمية الكريمة.

   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق