الشريط الإخباري
100 الف دينار من البوتاس لانشاء ملاعب في اربد  انحسار المنخفض مساء اليوم وترقب آخر أقوى الأربعاء  فلسطيني متأثرا بحراحه في غزة  التكاملات الفكرية والتربوية والإنسانية في فكر المحقق الأستاذ  دور الصِغارُ في المجتمعِ.. كَسرَ القيودَ وتَعدى الحدودَ   منخفض قطبي وثلوج الأربعاء  زين راعي الاتصالات الحصري لمتحف الدبابات الملكي  وكلاء السيستاني .. يغدرون بمحافظ كربلاء الطريحي, والأخير يتوعدهم  ماستركارد ترتقي بشعار علامتها التجارية إلى آفاق جديدة  ضحايا في إطلاق نار قرب لوس أنجيلوس  طقس بارد وكتلة هوائية باردة تؤثر على المملكة غدا  90 مليون دولار قيمة استثمارات "زين" 2018  شركة البوتاس ودعم مجتمع الاغوار  نحن من يدوس هذا الرمز .......  المحقق الأستاذ : جاهلية الدواعش مقننة ومشرعنة بفتاوى أئمة التكفير والسبي وسفك الدماء !!!  الهدف الأوسع والأسمى .. اقتراب الإنسان نحو الصلاح والتكامل  المحقق الاستاذ يوضح لنا صفات المهدي كما في الروايات  المرجع الأستاذ يحذر من آفة الجهل !!!  سوف تذعن في نهاية الأمر وتقبل بالفياض يا مقتدى!!  المحقق الصرخي والبكاؤون الخمسة 
طباعة مع التعليقات
طباعة بدون تعليقات
التاريخ : 2018-11-05
الوقت : 09:15 am

مرتكب جريمة دير السعنة البشعة بقبضة الأمن.. تفاصيل

الديوان - القت الأجهزة الأمنية القبض على مرتكب جريمة بشعة راح ضحيتها رجل 39 عاماً وزوجته 36 عاماً، بعد أن تم طعنهما باداة حادة، قبل اربعة اشهر، في منطقة دير السعبة، بلواء الطيبة، غرب محافظة اربد.

وأشار مصدر امني، انه تم القاء القبض على القاتل وهو من سكان المنطقة، حيث مثلّ جريمته امس بحضور المدعي العام والاجهزة المعنية .

واوضحت المصادر ، ان العثور على اداة الجريمة بالصدفة عصر الاحد من قبل احد المواطنين معلقة على شجرة زيتون اثناء قطافه للزيتون في منطقة وادي دير السعنة وهو المكان الذي كان تم العثور فيه على جثة الزوجين المغدورين ، قاد للكشف عن هوية القاتل .
 
وبينت المصادر ان القاتل كانت تدور حوله شكوك الاجهزة الامنية لكن عدم العثور على أداة الجريمة " سكين " ، كان عائقاً امام المحققين وبمواجهة القاتل بالادلة اعترف بارتكابه الجريمة لخلافات شخصية فيما قام برمي أداة الجريمة من مسافة في ذات المكان لتستقر على شجرة زيتون .
 
وكان الزوجين المغدورين 39 و 36 عاماً تعرضا ل 23 طعنة في انحاء متفرقة من جسميهما وفق تقرير مركز الطب الشرعي لاقليم الشمال . الراي
 
   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق