الشريط الإخباري
100 الف دينار من البوتاس لانشاء ملاعب في اربد  انحسار المنخفض مساء اليوم وترقب آخر أقوى الأربعاء  فلسطيني متأثرا بحراحه في غزة  التكاملات الفكرية والتربوية والإنسانية في فكر المحقق الأستاذ  دور الصِغارُ في المجتمعِ.. كَسرَ القيودَ وتَعدى الحدودَ   منخفض قطبي وثلوج الأربعاء  زين راعي الاتصالات الحصري لمتحف الدبابات الملكي  وكلاء السيستاني .. يغدرون بمحافظ كربلاء الطريحي, والأخير يتوعدهم  ماستركارد ترتقي بشعار علامتها التجارية إلى آفاق جديدة  ضحايا في إطلاق نار قرب لوس أنجيلوس  طقس بارد وكتلة هوائية باردة تؤثر على المملكة غدا  90 مليون دولار قيمة استثمارات "زين" 2018  شركة البوتاس ودعم مجتمع الاغوار  نحن من يدوس هذا الرمز .......  المحقق الأستاذ : جاهلية الدواعش مقننة ومشرعنة بفتاوى أئمة التكفير والسبي وسفك الدماء !!!  الهدف الأوسع والأسمى .. اقتراب الإنسان نحو الصلاح والتكامل  المحقق الاستاذ يوضح لنا صفات المهدي كما في الروايات  المرجع الأستاذ يحذر من آفة الجهل !!!  سوف تذعن في نهاية الأمر وتقبل بالفياض يا مقتدى!!  المحقق الصرخي والبكاؤون الخمسة 
طباعة مع التعليقات
طباعة بدون تعليقات
التاريخ : 2013-03-19
الوقت : 08:56 pm

الديناصورات

 

 

كتب : محمد الدويري
 
نحن الاردنيون بشتى منابتنا واصولنا كابناء عشائر لم نعرف العائلة المالكة للاردن الا من خلال شاشة التلفزيون او المشاهدة المباشرة عن بعد وفي افضل الاحوال شرف المصافحة السريعة.
 
أما الديناصورات – ان صدق التعبير- فهي ممن انتجها النظام ومن ثم اعتمد عليها .. تلك الديناصورات التي استفادت من النظام وافادته بذات الوقت وهي من تعرف راعيها عن قرب وهي من حصلت منه على حقوق مكتسبة للشعب تحت مسمى مكارم وعمولات .
 
ما نسب الى الملك في مقال الكاتب جفري غولدبيرغ في مجلة ذي اتلانتك ونقلتها صحيفة نيويورك تايمز الشهيرة في هذا الوقت بالذات قد يعطي مدلولات كثيرة نخشى ان تكون "فخا" لتسهيل مآرب غربية في المنطقة يكون لها ثمنا سياسيا على حساب الاردن ، هذا "الفخ" الذي يسبق زيارة الرئيس الاميركي باراك اوباما الى الاردن والكيان الصهيوني.
 
زعماء العشائر قد لا يضيرهم وصفهم بالديناصورات لان هذا المسمى قد يدل على القوة والحزم ، بيد ان الديناصور الذي سبق البشرية وانقرض هو كائن هلك بعد ان اهلك الحرث والنسل ، وهذا الوصف الديناصوري يليق بمن تم ترئيسهم على الاردنيين في اوقات متعددة وحمايتهم تحت ذريعة "الديجاتيلية" والتطوير ومنحوا السلطة المطلقة للبيع والنهب وتوزيع المكتسبات ومكارم القصور التي كتب عليها "هذا من فضل ربي" .
 
العشائر التي تلقت لطمة "الديناصورات" هي معظم ابنائها من منتسبي القوات المسلحة والامن والمخابرات ، تلك الاجهزة التي لم تألوا جهدا في حماية الملك والوطن .
 

الديناصورات هي التي ربيت صغيرة ثم ترعرت بسهول الاردن وقطفت ربيعه ، حتى كبرت وانتفخت الى حين انتهى دور بعضها فحبست "وتبهدلت" اما بعضها الاخر ما تزال حرة طليقة لا خلاف نشأ على حسابات معها.

http://www.facebook.com/mohammed.dwairi

   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق