الشريط الإخباري
الحكم على رجل أحرق مسجدا في تكساس بالسجن 24 عاما  تعرّف على النجم المهمش... "أفضل صانع أهداف" في ريال مدريد  عطاءات صادرة عن شركة البوتاس  تخريج طلبة دورة زين لصيانة الأجهزة لفئة الصم  عطية يطالب الحكومة بإعادة النظر بنظام الأبنية  تماس كهربائي يتسبب بحريق مدرسة في الشوبك  أجواء خريفية معتدلة الحرارة في أغلب مناطق المملكة  ‘‘البنك الدولي‘‘ يتوقع انتعاشا طفيفا للاقتصاد الأردني  "الأمانة" تعتزم فتح ملف المشاريع غير المكتملة  فندق بابل ورويك في بغداد يقدم خصماً بقيمة 15% لجميع ضيوفه على علاجات المنتجع الصحي  وفد صحفي يزور SAE قسم وسائل الإعلام الإبداعية في LTUC  المحقق الصرخي: الإمام السجاد يقدم النصح والإرشاد للزهري  المحقق الصرخي: الشعائر الحسينية هي منهج لإعلان البراءة ممن خذل نصرة الحق ....  الإعلان عن موعد انطلاق تجمّع الأزياء الأكبر في الأردن Dead Sea Fashion Week  جلالة الملك ركز على .......  فيرست سنترال هوتيل سويتس في دبي يطرح باقات عروض استثنائية للاجتماعات  شباب المسلم الواعد ينهض بأعباء رسالة التقوى والوسطية والأخلاق  هواوي تقفز للمرتبة 68 فى قائمة إنتربراند لأفضل علامة تجارية عالمية فى 2018  عطاءات صادرة عن شركة البوتاس  توقيف 3 موظفين في الصحة على ذمة التحقيق بقضية "فلاتر الكلى 
طباعة مع التعليقات
طباعة بدون تعليقات
التاريخ : 2014-08-31
الوقت : 12:32 pm

بالفيديو.. مخلوقات بثماني أرجل على وجوه كل البشر

الديوان- توجد مخلوقات صغيرة تملك ثماني أرجل في وجوه ورؤوس 100% من البشر البالغين، كما تؤكد دراسة حديثة، لكنها أصغر من أن ترى بالعين المجردة، وتحتاج لمجاهر مختصة حتى تُشاهد، وهي تتشبث بجذور الشعر وتسبح في بحر من الزيوت التي تفرزها البشرة.
لا يولد الإنسان مع هذه المخلوقات التي تُسمى Demodex وتجمعها قرابة مع العناكب، لكنه يكتسبها في مرحلةٍ ما من حياته، ولا يعلم العلماء كيف يتم ذلك ومتى ومن أين يحصل عليها، لكنهم يؤكدون أنه لا يوجد رابط هنا بدرجة النظافة والعناية الشخصية، فهذه المخلوقات ستغزو بصيلات الشعر في كل الأحوال، بعد سني الطفولة ربما، أو خلال فترة الإرضاع من حليب الأم، كما تفترض إحدى النظريات.
وجديد الباحثين ليس في اكتشاف وجود هذا النوع من المخلوقات، إذ إن الطب تمكن من اكتشافها قبل عشرات السنين، وبالتحديد عام 1842، لكن الجديد في الدراسة التي نشرتها مجلة PLOS one، الخميس، أن الباحثين يؤكدون وجود هذه المخلوقات في جميع البشر، الذين تتجاوز أعمارهم الثامنة عشرة، تقتات بنهم على الزيوت الموجودة في 5 ملايين بصيلة شعرية في الشخص الواحد.
رفيقة الإنسان لآلاف السنين
تسمى هذه المخلوقات الصغيرة بـ"العث "mites، وهناك - من فئة Demodex- فصيلتان منها تعيشان في البصيلات الشعرية للبشر، في حين تمكن العلماء من تحديد 63 فصيلة أخرى تعيش في البصيلات الشعرية للثدييات من الحيوانات كالكلاب والقطط، من دون أن تتسبب بالأمراض غالباً.
وهناك أنواعٌ أخرى من "العث" قد تتسبب بالأمراض، كـ"عث الغبار" الذي قد يتواجد في غرف النوم وأغطية الأسرّة، ويتسبب عند بعض الأشخاص بالحساسية، عند الأطفال بشكل خاص، والتي تكون أعراضها متكاملة مع أعراض الإصابة بالربو.
لا يعلم الباحثون من أين اكتسب الإنسان هذه المخلوقات الصغيرة التي تتطفل على جسده، لكنهم يعتقدون أنه حملها في جسده منذ آلاف السنين، ويظنون أن دراسة الحمض النووي الخاص بها قد يكشف العديد من الأسرار العلمية الغامضة خصوصاً أنها رافقت الإنسان خلال آلاف السنين، وتأثرت بالعوامل التي تعرض لها.
لا تمتلك هذه المخلوقات جهازاً هضمياً، إنها تأكل الزيوت من على جسدك وتخزنها من دون أن تخلف أية فضلات، إلى أن تكمل دورة حياتها وتموت، فتنفجر حينها وتتسرب كل محتوياتها على البشرة، لكن هذه المرة بعد أن تكون قد امتزجت بالحمض النووي الخاص بها.
   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق