الشريط الإخباري
الذهب يستقر بعد صعوده لأعلى مستوى  وفاة أربعينية وإصابة شخص بحادث تدهور في العقبة  237 حافلة نقل حجاج اجتازته ..بدء المرحلة الثانية للفحص الفني في معان  26 مشروعاً استثمارياً منذ إطلاق خط الخدمة السريعة  محقق إسلامي بارع يكشف شذوذ الفكر التيمي  لعـن الله الطائفية وكُل مَن أجج نارها !!!  المحقق الصرخي التيمية المارقة المدلِّسة يبرِّئون أئمتهم مِن العمالة للغزاة!!  الدواعش كأئمتهم يتسابقون إلى الخيانة وخدمة المحتل كأنهم يتسابقون إلى غنيم !!!  المحقق المعاصر الصرخي ..التيمية الخوارج ضعاف النفوس يسرقون حتى حجارة الاهرامات !!!  كل جيوش التيمية الإقصائيين تنهزم أمام المحتلِّين!!!  التيمية المتناقضون يعترفون بعدالة ونزاهة من يتهمونه بالخيانة !!!!  حماة للدين لكن بتنصيب من الوثنيين !!  الجيش اللبناني يعلن بدء معركة طرد داعش من الجرود  وفيات السبت 19/8/2017  «تيكا» تقوم بتنفيذ مجموعة من الأعمال التطوعية في مخيم حطين  خطأ واحد يؤدي إلى فشل معظم الحميات الغذائية  الخبراء ينصحون بعدم الدخول في جدل مع المضطربين نفسياً  8 أطعمة غذائية ضرورية للحماية من أضرار أشعة الشمس  الحوار .. بديل العقاب البدني للأطفال  ليفربول يتطلع للتعويض وارسنال امام مواجهة غامضة 
طباعة مع التعليقات
طباعة بدون تعليقات
التاريخ : 2017-05-17
الوقت : 01:37 pm

«الجيل الجديد» تتلاقى مع البوب الاميركي في عمان

الديوان- في حفل فني نظمته السفارة الأمريكية في عمان، قدم أردنيون الفلكلور الأردني، وقدمت فرقة « الجيل الجديد « الرقصات « الشركسية «، فيما غنى أمريكيون أغاني البوب.

و نوه تامبر فاروقة وهو إداري بنادي الجيل الجديد يقول : « نحن مثلنا التراث الأردني بصفتنا جزءا من نسيج المجتمع الأردني، بالإضافة لكوننا نمثل تاريخنا وارثنا الحضاري والتاريخي الذي ورثناه عن أجدادنا، من القفقاس،  هذا أمر يسعدنا ويفرحنا أننا شركسيون ونفتخر بأننا أردنيون ونعيش في الأردن «. 

وتعتبر فرقة الجيل الجديد إحدى أقدم الهيئات الثقافية في الأردن، والتي واصلت الاستمرار منذ ما يقارب الــ 60 عاماً، حيث أسست بشكل رسمي، وأصبح لها مدرب رسمي، بالإضافة إلى حفل سنوي يعقد منذ عام 1954، وتحاول الفرقة من خلال النشاطات أن تحافظ على موروث الأجداد، من خلال إدخال المسرح والصوت دون المساس بجوهر الفلكلور، كون هدف تأسيس الفرقة جاء للحفاظ عليه.

يرتبط الشركس بالفلكلور والرقص ويكونون منه علاقة وطيدة، حيث تحمل كل حركة فيه دلالة واضحة، لذا لم يشهد الرقص «تحولاً جذرياً» كما يؤكد ماشا، ويضيف « الاداء وتقنيات الأداء المسرحي المصاحب له بالإضافة إلى الإضاءة وأنهم بمواصلة العمل في هذه الفرقة إنما يحافظون من جهة على نشر الفلكلور الشركسي، ومن جهة أخرى تعتبر نشاطاتهم طريقاً لإيصال رسالة حوار ومعرفة، تغني في النهاية التنوع الثقافي في الأردن» . 

وقالت إحدى الراقصات بفرقة نادي الجيل الجديد : سيبسا لبزو، والتي ترتدي فستانا أزرق اللون يتناسب مع ملبس أميرة في القرون الوسطى،والتي حرصت على تقديم ثقافتها الشركسية للآخرين.

وأوضحت لبزو « «الرقص الشركسي الذي نقوم بتمثيله هو جزء من عاداتنا وتقاليدنا والرقصات لها معان معينة بالإضافة للحركات وجميعه يعود للتاريخ. ونحن نحب أن نشارك تقاليدنا وثقافتنا مع الثقافات الاخرى».

وعندما صعدت فرقة الغناء الأميركية «ذي إكستشينج» إلى المسرح أخذت الأمسية منحى غربياً حيث جرى تقديم أغاني بوب أمريكية.

وقال العضو المؤسس كريستوفر دياز «التركيز الكامل لرحلتنا يتعلق بالدبلوماسية الثقافية والتبادل الثقافي».

وأضاف «جئنا إلى هنا لأننا نريد أن نشارك الآخرين الموسيقى والأفكار والثقافة الأمريكية ولكن ليس لكي نعطيها للشعب الأردني فحسب بل لنأخذ هذه الأفكار ونعود بها أيضا».

وتأسست الفرقة خلال مسابقة (ذا ساين أوف) على شبكة «إن.بي.سي» في 2012 ومنذ ذلك الحين قدمت حوالي 500 عرض في حوالي 50 دولة.

   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق