الشريط الإخباري
تركيا تدعو لكف الضغط عن الأردن بسبب مواقفه من ملف القدس  صرف مستحقات مراقبي التوجيهي قبل نهاية الاسبوع  هيئة الأوراق المالية توجه مخالفات لـ 26 جهة  الصفدي ونظيره التركي يؤكدان تطابق وجهات النظر فيما يخص ملف القدس  الشياب يوعز لإدارة التامين الصحي بإنجاز معاملات المراجعين بالسرعة القصوى  وفيات الاثنين 19/2/2018  الاحتلال يقصف غزة ردا على اطلاق صاروخ  إرتفاع على درجات الحرارة اليوم وعودتها لمعدلاتها الطبيعية  "لا مكان للمتطفلين مع بصمة الوجوه من Mate10 Lite "  االبنك المركزي يدعم قطاع التكنولوجيا المالية ويحظر التعامل بالعملات الافتراضية  النواب الذين حجبوا الثقة عن الحكومة... أسماء  حكومة الملقي تجتاز ثقة النواب بأغلبية 67 صوتا  رقم (60) الإعجازي .... في تقرير هدد سليمان  الإسلام يرفض الفساد الأخلاقي ...المسلسلات المدبلجة أنموذجا  الصلاة هي المنهاج القويم الحقيقي للمسلم.  من سخريات القدر بان من يدعي التدين والزهد متنعم بقوت الفقراء والمساكين  أغث طلبة الجنوب يا وزير التعليم العالي  «النواب» يطرح الثقة بالحكومة اليوم  التعليم العالي: كافة الجامعات الهنغارية معترف بها  «الأونروا»: خدماتنا لا تشمل تسهيل هجرة اللاجئين 
طباعة مع التعليقات
طباعة بدون تعليقات
التاريخ : 2017-10-10
الوقت : 06:14 am

مبادرة «خيوط» تمكن نساء «البقعة» من صنع منتجات

الديوان- توفر مبادرة في مخيم البقعة بالأردن شريان حياة للسكان وتتيح لهم فرصا لكسب قوتهم بالحصول على دخل والتمكين داخل مجتمعهم، وتقيم مبادرة خيوط شراكات مع اللاجئات في المخيم، وتشجعهن على صنع منتجات فن التطريز الفلسطيني.

وتهدف مبادرة «خيوط» في مخيم البقعة بالأردن إلى تمكين السكان من كسب قوتهم والحصول على دخل والحفاظ على التراث.

وتقيم مبادرة خيوط التي أسستها بسمة الناظر شراكات مع اللاجئات الفلسطينيات في المخيم، وتشجعهن على صنع منتجات مثل القمصان وأغطية الهواتف المحمولة ودمج فن التطريز التقليدي الفلسطيني القائم منذ قرون في تصاميم حديثة.

وتساعد بسمة الناظر بعد ذلك في الترويج لهذه المنتجات وبيعها عبر الإنترنت ليتم ضخ عوائد المبيعات مرة أخرى في مجتمعهن وتطوير أصناف فريدة تستهدف مجموعات مختلفة.

ونوهت بسمة الناظر مؤسسة مبادرة خيوط «كان الهدف ان نوفر شراكة مع سيدات المخيم بحيث نساعدهن أكثر في تسويق منتجاتهن عالمياً.. لبيعها في أكتر من منطقة حول العالم».

ولفت بسمة الناظر الى انه من بين المنتجات التي سيتم انتاجها أكياس نقود أو محافظ مطرزة بأشكال وصور حول موضوع الزواج وستذهب الإيرادات للشباب والشابات على وشك الزواج في المخيم.

وأضافت بسمة الناظر «بدأنا بأول مجموعة ونستهدف من خلالها الفتيات الاصغر سنا لنزرع فيهن حب التراث وحب المشاركة من عمر صغير.».

وقالت هاجر أبو سليم وهي خياطة ومدربة في المشروع، إن المبادرة توفر للمشاركين فيها أكثر من مجرد مصدر للدخل.

وأضافت «العمل بقوي شخصية الإنسان والهدف من العمل ليس فقط ناحية مادية، الناحية المادية ضرورية لكن هناك أشياء أهم من الناحية المادية وهي الناحية الاجتماعية والثقافية». 

وأوضحت «بالنسبة للتطريز الفلسطيني، كثقافة وهوية، تعبر عن الشخص، ورسالة للأجيال الجديدة كي تتعرف على تاريخها حضارتها».

 

   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق