الشريط الإخباري
النفط يقفز بعد "اتفاق الجمعة"  متظاهرين في لندن للمطالبة بتصويت ثان حول بريكست  حريق بوزارة المالية في العراق  قطر تستثمر 45 مليار دولار في الولايات المتحدة حتى 2020  منظمة اوبك تقرر زيادة انتاج النفط الخام  "مرضى السرطان" تطالب بإنشاء فروع لمركز الحسين بالمحافظات  وفاة بتدهور صهريج محروقات قرب الازرق  كوربين للمعشر: ندعم تسوية عادلة للقضية الفلسطينية وحل سياسي للازمة السورية  الأب بدر يبرز من بيروت دور المملكة في الحوار بين الأديان  "العمل الإسلامي" ينتخب مكتبه التنفيذي وعقل نائبا للأمين العام  عجلون: وفاة ثلاثيني نتيجة رجوع مركبة عليه  العراق يعلن مقتل 45 من "داعش" بضربة جوية داخل سوريا  إصابة 4 أردنيين بحادث في السعودية.. واثنان بحالة حرجة  المحقق الاستاذ .عناوينٌ زائفةٌ تُرفعُ للاستِئْكالِ وخداعِ الناس!!!  اساسْتَطَاعُوا .... اسْطَاعُوا ...  مرضى السرطان ... والنواب..  المعلم الصرخي يؤكد على شرعية زيارة قبور الأولياء في البقيع  وفيات السبت 23/6/2018  ارتفاع الرقم القياسي لأسعار الأسهم في بورصة عمان  ارتفاع اسعار النفط 
طباعة مع التعليقات
طباعة بدون تعليقات
التاريخ : 2017-11-10
الوقت : 10:52 am

أنباء متضاربة حول هوية المفرج عنهم في السعودية

الديوان -  تضاربت الأنباء حول هوية المفرج عنهم الـ7 بعد تبرئتهم من تهم الفساد بالسعودية، وفي وقت لم تؤكد فيه أي جهة رسمية هويتهم، نفى البعض وجود أمراء ووزراء في قائمة المفرج عنهم.

وذكرت بعض وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي أسماء خمسة أمراء وهم متعب بن عبدالله، وتركي بن عبدالله، والوليد بن طلال، وتركي بن ناصر، وفهد بن عبدالله آل سعود،، كما تحدثت التغريدات عن إطلاق سراح مدير الديوان الملكي السابق خالد التويجري، ووزير المالية السابق إبراهيم العساف،، لكن لاحقا تناقلت مواقع سعودية رسمية عن مصادر مطلعة قولها، إن قائمة المفرج عنهم لا تتضمن أمراء ولا وزراء، فيما لا تزال التحقيقات مع 201 متهما مستمرة من قبل الجهات المختصة.

وأكد المتحدث باسم وزارة الثقافة والإعلام هاني الغفيلي، عدم صحة الأنباء المتداولة في بعض وسائل الإعلام، التي ذكرت بعض أسماء المتهمين بقضايا الفساد الذين أطلق سراحهم.

وكان النائب العام السعودي وعضو اللجنة العليا لمكافحة الفساد، الشيخ سعود المعجب، قد أوضح في بيان الخميس، أنه تم الإفراج عن 7 لعدم وجود أدلة كافية من أصل 208 متهمين بالفساد، مشيرا إلى أن التحقيقات عن الأفراد الذين تم استدعاؤهم تمضي قدما بخطوات سريعة.

وأشار البيان إلى أن العمل لا يزال قائما على جمع المزيد من الأدلة لإثبات الوقائع في هذه القضايا.

وقال النائب العام في بيانه "بناء على تحقيقاتنا على مدى الأعوام الثلاثة الماضية نقدر أن 100 مليار دولار على الأقل أسيء استخدامها من خلال فساد واختلاس ممنهج على مدى عقود".

وأضاف النائب العام أن النشاط التجاري العادي لم يتأثر بالدعاوى، موضحا أن الإجراءات اقتصرت على تجميد الحسابات المصرفية الشخصية وليس التجارية.

وتابع المعجب أن السلطات لن تكشف النقاب عن أي تفاصيل شخصية أخرى في الوقت الحالي، لحماية الحقوق القانونية للمشتبه بهم.

وأكد المحامي ماجد قاروب، أن الملك سلمان بن عبد العزيز أمر بتشكيل لجنة لمحاربة الفساد برئاسة ولي العهد محمد بن سلمان، لا تستثني أحدا من المتابعة، بما في ذلك أمراء المناطق والوزراء ومسؤولو الدولة، من دون أي استثناء.

 وكالات 

   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق