الشريط الإخباري
كمين يوقع بشخص حطّم صرافا آليا في الأشرفية  ضبط مطلوبين وفرار آخر بالقفز من الطابق الثالث بمداهمة في عمان  الملكة رانيا: لا زال أمام العالم الفرصة ليجدد التزامه باستقبال اللاجئين  أميركا تنسحب من مجلس حقوق الإنسان  الاحتلال يشن سلسلة غارات على غزة  طقس معتدل اليوم وغدا  مصر تقترب من وداع المونديال بعد الخسارة من روسيا  عصابة داعش تختطف ستة رجال اعمال غرب العراق  إرادة ملكية بتعيين رؤساء مجالس أمناء جامعات رسمية وخاصة  عرض جديد لمسافري الملكية الأردنية إلى أوروبا بدءاً من 199 دينار  زين وجمعية الأميرة عالية بنت الحسين توقّعان اتفاقية تعاون استراتيجي  الرزاز: قرار رسمي الأسبوع المقبل بخصوص ضريبة الهايبرد  منتجع المهرة بإدارة كريستال في رأس الخيمة يعلن عن عرض وحداته الفندقية الفاخرة للشراء بالعملة الرقمية  عروض الصيف الترويجية في فندق ميلينيوم المطار دبي  المُحَقِّقُ الأُستاذُ: حُبُّ عَلِيٍّ قَانُونٌ إلهيٌّ وَمِنْ عَلاماتِ الإيمـان  الرزاز يشهر ذمته المالية  التحقيق مع موظفين بتهمة تزوير اعفاءات طبية في "الملك المؤسس"  للمرة الأولى في الأردن تأسيس مجلس قادة الشركات الناشئة  مونديال روسيا: سويسرا تصدم البرازيل  مصر تبحث عن التعويض أمام روسيا غدا 
طباعة مع التعليقات
طباعة بدون تعليقات
التاريخ : 2018-03-03
الوقت : 11:52 am

بعد "نووي بوتن".. واشنطن ترد بصواريخ الدبابات

الديوان - أعلنت وزارة الخارجية الأميركية، أن واشنطن وافقت على بيع أوكرانيا صواريخ "جافلين" المضادة للدبابات، في خطوة من المرجح أن تثير غضب روسيا.

وقالت الوكالة الأميركية للتعاون الأمني الدفاعي إن الحكومة الأوكرانية طلبت شراء 210 صواريخ و31 قاذفة بتكلفة تقارب 47 مليون دولار، وفق ما أوردت "فرانس برس" السبت.

 

وأضافت الوكالة في بيان أن هذه الصفقة ستساعد " السياسة الخارجية والأمن القومي" للولايات المتحدة، وذلك من خلال "تحسين الأمن في أوكرانيا".

 

وأكدت أن هذه الأسلحة لن تخل بالتوازن العسكري القائمة في المنطقة.

 

وتأتي الخطوة الأميركية بعد يوم من إعلان الرئيس الروسي فلاديمير بوتن أن بلاده اختبرت أسلحة نووية جديدة "لا يمكن اعتراضها".

 

وأثار إعلان بوتن ردود فعل غاضبة في الغرب، فتعهد حلف شمال الأطلسي بالرد بالمثل، فيما قالت الولايات المتحدة إنها تعلم بأمر الأسلحة الروسية وأخذت ذلك بالاعتبار في مراجعة الوثيقة النووية.

 

 حمام دم

 

وكانت الولايات المتحدة أعلنت في أواخر 2017 أنها ستمد أوكرانيا بأسلحة دفاعية متقدمة، وسارعت موسكو حينها إلى التحذير من أن الأمر قد يؤدي إلى "حمام دم".

 

وتحارب القوات الأوكرانية الانفصاليين الموالين لروسيا شرقي البلاد، وتتهم كييف موسكو بإرسال أسلحة ثقيلة إلى الانفصاليين، وهو ما تنفيه روسيا.

 

ونشب خلاف بين موسكو وكييف بعد ضم روسيا شبه جزيرة القرم الأوكرانية عام 2014، بعد حرب بين انفصاليين موالين لروسيا والقوات الحكومية الأوكرانية، أسفرت عن مقتل أكثر من 10 آلاف شخص خلال 3 أعوام.

 

 

وأدت الحرب والخطوة الروسية إلى توتر العلاقات بين الغرب وموسكو، مما عرض الأخيرة لعقوبات اقتصادية.وكالات

   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق