الشريط الإخباري
النبـر: خلوة للأندية النسوية بــ«البحـر الميت» .. والموسم ينطلق في نيسان  منتخب التايكواندو يفتتح مشاركته بالجائزة الكبرى اليوم  5896 وظيفة يحتاجها القطاع السياحي نهاية 2019  زعيم حزب بريطاني يسيء للنبي محمد في مسيرة مناهضة للمسلمين  واشنطن: سنستقبل 310 آلاف لاجئ العام المقبل  «مراقبة الشركات» تسجل استثمارات جديدة بـــ 78.3 مليون دينار  زين أفضل علامة تجارية بالشرق الأوسط 2018  الأجهزة العسكرية والأمنية تؤكد دعمها للجمارك  قائمة القبول الموحد الأحد والتجسير نهاية الأسبوع القادم  الصفـدي: لا بـد من سـد عـجــز «الأونـروا» المالـي  26 متـهمـاً إلـى «الجـنـايـات» بقضية شركة طبية  وفــد كـويـتــي فـي عـمـان لبـحــث تعـهـدات ومسـاعـدات الكويـت الاقـتـصـاديــة فــي «قـمـــة مـكــة»  قعوار ترعى تخرج 90 موظفًا من القطاع العام  وزارة التخطيط تطلق مشروع بناء السيناريوهات التخطيطية المستقبلية للأردن  سهم البوتاس يقود ارتفاعات بورصة عمان  «30 %» نسبة الإنجاز في مستشفى الطفيلة  «صـبـرا وشـاتـيـلا» الـمـؤلـمـة شـاهـدة على المجازر بـحـق الـشـعـب الـفـلـسـطـيـنـي  المعشر: قرارات منتظرة لمجلس الوزراء اليوم بإعفاء مدخلات الإنتاج الزراعي من الضريبة  بــدء تقديــم طلبـات التجسيــر غـدًا  الملك: تنمية الموارد البشرية خيار استراتيجي وأولوية للأردن 
طباعة مع التعليقات
طباعة بدون تعليقات
التاريخ : 2018-03-05
الوقت : 07:09 am

في الصورة جنة شهداء الجيش الأردني عام 67 في طوباس

الديوان - هنا شهيد أراد أن ينام ساعة عام 1967م، بالقرب من شهيد أوصى أصحابه، في اليوم نفسه، أن يغفو بضع دقائق، في انتظار تحريرها. هي فلسطين وهو الجيش العربي.

إذا أردت اكتب التالي: هنا لوحات عز لجيش عربيّ النجمة، تقف على تراب طوباس في فلسطين المحتلة.

شهداء اصطفوا في طابورهم الأبدي في انتظار الموعد. واحد بالقرب من أخيه. جنود رفضوا أن يقطعوا النهر دون التحرير.

اذن اكتب: الشهيدان الجنديان بإذن الله محمد المومني وعودة الدهام. أما من يغفو بالقرب منهما فأعلام يعلم الله تعالى من هم وكفى.

في الصورة مقبرة بل جنة شهداء الجيش الأردني عام67 في طوباس بالضفة الغربية.

وللجيش العربي أكثر من 35 موقعا فيها شهداء الجيش اما بقبر منفرد او مقبرة كاملة منها خمسة اضرحة كما هي في طوباس او 13 ضريحا كما هي في بلدة الكفير او اكثر من 30 شهيدا كما هي في مقبرة البيرة في رام الله، او ثمانية شهداء كما هي في اليامون في جنين او مقبرة جماعية تضم اكثر من 120 شهيدا كما هو الامر في مقبرة الرحمة في القدس العربية.

 

   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق