الشريط الإخباري
"الأمن"يتابع اختفاء طفلين بإربد  مفاجأة جديدة.. سويسرا تجبر البرازيل على التعادل  الرزاز يدافع عن وزراء حكومته ضد الشائعات  انخفاض ملموس على درجات الحرارة اليوم في المملكة  الالاف من حالات التسمم الغذائي في مختلف محافظات المملكة  مأدبا : الأمن يلقي القبض على مسجل خطر  تقنية "ثورية" تتيح رصد الأشخاص خلف الجدران  رئيس الوزراء يتقبل التهاني يوم غد الاثنين  الرزاز : وزيرة التنمية ليست ابنة خالي وتولت الوزارة في عدة حكومات قبل تسلمي  نصائح لمرضى السكري في العيد  آلاف الأسر تلقت المساعدات من وزارة التنمية الاجتماعية خلال شهر رمضان  السيسي يعلق على خسارة مصر امام الاوروغواي  الإمارات تدعم الإقتصاد الإثيوبي ب 3 مليارات دولار  تداولات ضعيفة للذهب بعد تسجيل أعلى مستوى منذ أربعة أسابيع  حادثة دهس وإصابات بحوادث متفرقة في بني كنانة  جرش : اسواق العيد تكشفنا  سر مغادرة نجم سان جيرمان إدينسون كافاني بقميص محمد صلاح  غنيمات: حتى لا أغفل أنني أقسمت على كتاب الله  التحالف العربي ينتزع مطار الحديدة باليمن من الحوثيين  الملك يتبادل التهاني مع عدد من قادة الدول العربية بعيد الفطر 
طباعة مع التعليقات
طباعة بدون تعليقات
التاريخ : 2018-03-08
الوقت : 04:45 pm

قانون إسرائيلي يتيح طرد المقدسيين من مدينتهم

الديوان - أقر الكنيست الإسرائيلي ، مساء الأربعاء، قانونا يمنح وزير الداخلية صلاحية إبعاد الفلسطينيين من سكان القدس عن مدينتهم، في أحدث القوانين التي تستهدف الوجود الفلسطيني في المدينة المقدسة.

 

وينص القانون الذي صادق عليه الكنيست بالقراءتين الثانية والثالثة، على منح صلاحية سحب هويات المقدسيين بحجة "خرق الأمانة لدولة إسرائيل"، أو في حال اتُهموا بالمساس بالأمن، أو الانتماء إلى أي من "المنظمات الإرهابية" وهو تعريف يطال عمليا غالبية الفصائل الفلسطينية.

 

ويعني القانون عمليا ترحيل المقدسيين الذي تنطبق عليهم الأمور السابقة من مدينهم إلى الضفة الغربية المحتلة.

 

وتقول منظمات حقوقية إن إسرائيل جردت أكثر من 15 ألف فلسطيني من حق الإقامة في القدس على مدى عقود، بحجج مختلفة، مشيرة إلى أن الدولة العبرية تفرض متطلبات شاقة على المقدسيين للحفاظ على بقائهم في المدينة.

 

خطوة انتقامية

 

وقال النائب العربي في الكنيست، يوسف جبارين، تعليقا على القانون الجديد أنه "خطوة انتقامية ضد الفلسطينيين في القدس".

 

وأضاف أنه "يناقض مبادئ القانون الدولي الذي يقرّ أن الفلسطينيين في القدس هم أصحاب الأرض الأصليون ويُمنع طردهم من وطنهم".

 

وتقول سلطات الاحتلال الإسرائيلية إنها تبحث حاليا سحب الإقامة من 12 فلسطينيا في القدس، 4 منهم أعضاء في البرلمان الفلسطيني بتهمة "ارتكاب جرائم أمنية خطيرة".

 

وتمنح سلطات الاحتلال  أهالي القدس والجولان بطاقات إقامة دائمة، وليس جنسية إسرائيلية، بفعل قانون الضم الذي أقر بعد حرب عام 1967.

 

 

وكان الكنيست أقر في وقت سابق قانونا جديدا يتيح للشرطة احتجاز جثامين منفذي الهجمات الفلسطينية، وآخر يقضي باقتطاع نسب من أموال الضرائب الفلسطينية.وكالات

   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق