الشريط الإخباري
الحكم على رجل أحرق مسجدا في تكساس بالسجن 24 عاما  تعرّف على النجم المهمش... "أفضل صانع أهداف" في ريال مدريد  عطاءات صادرة عن شركة البوتاس  تخريج طلبة دورة زين لصيانة الأجهزة لفئة الصم  عطية يطالب الحكومة بإعادة النظر بنظام الأبنية  تماس كهربائي يتسبب بحريق مدرسة في الشوبك  أجواء خريفية معتدلة الحرارة في أغلب مناطق المملكة  ‘‘البنك الدولي‘‘ يتوقع انتعاشا طفيفا للاقتصاد الأردني  "الأمانة" تعتزم فتح ملف المشاريع غير المكتملة  فندق بابل ورويك في بغداد يقدم خصماً بقيمة 15% لجميع ضيوفه على علاجات المنتجع الصحي  وفد صحفي يزور SAE قسم وسائل الإعلام الإبداعية في LTUC  المحقق الصرخي: الإمام السجاد يقدم النصح والإرشاد للزهري  المحقق الصرخي: الشعائر الحسينية هي منهج لإعلان البراءة ممن خذل نصرة الحق ....  الإعلان عن موعد انطلاق تجمّع الأزياء الأكبر في الأردن Dead Sea Fashion Week  جلالة الملك ركز على .......  فيرست سنترال هوتيل سويتس في دبي يطرح باقات عروض استثنائية للاجتماعات  شباب المسلم الواعد ينهض بأعباء رسالة التقوى والوسطية والأخلاق  هواوي تقفز للمرتبة 68 فى قائمة إنتربراند لأفضل علامة تجارية عالمية فى 2018  عطاءات صادرة عن شركة البوتاس  توقيف 3 موظفين في الصحة على ذمة التحقيق بقضية "فلاتر الكلى 
طباعة مع التعليقات
طباعة بدون تعليقات
التاريخ : 2018-05-22
الوقت : 06:42 pm

القرعة الصعبة تقلص آمال المغرب في كأس العالم

الديوان- تطور أداء المغرب بوضوح خلال التصفيات الأفريقية، وأثبت أحقيته في الظهور في نهائيات كأس العالم لكرة القدم، لكن آمال ترك بصمة مؤثرة في روسيا تعرضت لضربة قوية، عند سحب قرعة البطولة في ديسمبر (كانون الأول) الماضي.

 

وسيلعب المغرب في المجموعة الثانية، إلى جانب بطلة أوروبا البرتغال، والمرشحة بقوة للقب إسبانيا، بينما سيبدأ مشواره بمواجهة صعبة أيضاً أمام إيران.

 

ويحتاج المغرب إلى بدء مشواره بالفوز في سان بطرسبرغ في 15 يونيو (حزيران)، للحفاظ على فرصة التقدم، ثم التفكير في انتزاع نقاط من المباراتين الصعبتين التاليتين.

 

وسيمثل المغرب عقبة صعبة أمام باقي المنافسين، لكن ربما لا يملك العمق اللازم والبدلاء في التشكيلة لإجتياز الدور الأول.

 

وتتكون أغلب تشكيلة المغرب من لاعبين محترفين في أوروبا، وسط محاولة استغلال وجود لاعبين ولدوا أو نشأوا في دول مثل بلجيكا، فرنسا، هولندا، وإسبانيا.

 

ويتأقلم اللاعبون القادمون من هولندا مثل مبارك بوصوفة، حكيم زياش، ونور الدين أمرابط، مع لاعبين آخرين ولدوا في فرنسا مثل يونس بلهندة، ومهدي بنعطية.

 

وتضم التشكيلة أيضاً أشرف حكيمي المولود في إسبانيا، والذي بدأ مشواره مع ريال مدريد هذا الموسم، لكن ربما تتمثل نقطة ضعف المغرب في المرمى والمهاجم الرئيسي، إذ أجرى المنتخب العربي الكثير من التغييرات بحثاً عن الاختيار المثالي في النهاية.

 

والواقع يقول إن المغرب أنهى التصفيات دون أن يستقبل أي هدف في دور المجموعات، وأطاح بمنتخب كوت ديفوار الذي شارك في آخر ثلاث نهائيات لكأس العالم.

 

وجاء هذا الأمر بطريقة رائعة للمدرب إيرفي رينار، الذي كان يقود قبل عامين منتخب كوت ديفوار لإحراز لقب كأس الأمم الأفريقية 2015.

 

ونجح الرجل الفرنسي في التخلص من بعض المشكلات في معسكر المغرب في بداية الأمر، قبل أن تصبح تشكيلة متجانسة.

 

وسيكون هذا الظهور الخامس لمنتخب المغرب في كأس العالم، لكنه الأول منذ 1998 في فرنسا، حين فاز آنذاك 3-0 على إسكتلندا، لكنه أخفق أيضاً في بلوغ دور 16.

 

 

وسيحاول المغرب استعادة أمجاده السابقة وبالتحديد في كأس العالم 1986 بالمكسيك، إذ خالف التوقعات وتصدر مجموعة قوية ضمت إنجلترا، بولندا، والبرتغال.وكالات

   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق