الشريط الإخباري
الحكم على رجل أحرق مسجدا في تكساس بالسجن 24 عاما  تعرّف على النجم المهمش... "أفضل صانع أهداف" في ريال مدريد  عطاءات صادرة عن شركة البوتاس  تخريج طلبة دورة زين لصيانة الأجهزة لفئة الصم  عطية يطالب الحكومة بإعادة النظر بنظام الأبنية  تماس كهربائي يتسبب بحريق مدرسة في الشوبك  أجواء خريفية معتدلة الحرارة في أغلب مناطق المملكة  ‘‘البنك الدولي‘‘ يتوقع انتعاشا طفيفا للاقتصاد الأردني  "الأمانة" تعتزم فتح ملف المشاريع غير المكتملة  فندق بابل ورويك في بغداد يقدم خصماً بقيمة 15% لجميع ضيوفه على علاجات المنتجع الصحي  وفد صحفي يزور SAE قسم وسائل الإعلام الإبداعية في LTUC  المحقق الصرخي: الإمام السجاد يقدم النصح والإرشاد للزهري  المحقق الصرخي: الشعائر الحسينية هي منهج لإعلان البراءة ممن خذل نصرة الحق ....  الإعلان عن موعد انطلاق تجمّع الأزياء الأكبر في الأردن Dead Sea Fashion Week  جلالة الملك ركز على .......  فيرست سنترال هوتيل سويتس في دبي يطرح باقات عروض استثنائية للاجتماعات  شباب المسلم الواعد ينهض بأعباء رسالة التقوى والوسطية والأخلاق  هواوي تقفز للمرتبة 68 فى قائمة إنتربراند لأفضل علامة تجارية عالمية فى 2018  عطاءات صادرة عن شركة البوتاس  توقيف 3 موظفين في الصحة على ذمة التحقيق بقضية "فلاتر الكلى 
طباعة مع التعليقات
طباعة بدون تعليقات
التاريخ : 2018-09-08
الوقت : 09:33 am

واشنطن تبحث "ردا عسكريا" حال استخدام الكيماوي في إدلب

الديوان-  قال رئيس هيئة الأركان الأميركية المشتركة، الجنرال جوزيف دانفورد، السبت، إنه يجري "حوارا روتينيا" مع الرئيس دونالد ترامب بشأن الخيارات العسكرية إذا تجاهلت سوريا تحذيرات واشنطن من استخدام أسلحة كيماوية في هجوم متوقع على إدلب.

 

وأضاف دانفورد أن الولايات المتحدة لم تتخذ قرارا باستخدام القوة العسكرية ردا على أي هجوم كيماوي في سوريا.

 

وقال: "لكننا نجري حوارا روتينيا، مع الرئيس للتأكد من أنه يعرف موقفنا فيما يتعلق بالتخطيط في حالة استخدام أسلحة كيماوية".

 

وأضاف دانفورد في تصريحات أدلى بها خلال زيارة للهند: "أنه يتوقع أن تكون لدينا خيارات عسكرية وأعطينا الرئيس ترامب آخر تطورات هذه الخيارات العسكرية".

 

وحشد الرئيس السوري بشار الأسد جيشه وقوات متحالفة معه على خطوط المواجهة شمال غربي البلاد، وشاركت طائرات روسية في قصف مقاتلي المعارضة هناك في تمهيد لهجوم متوقع على نطاق واسع على الرغم من اعتراضات تركيا.

 

وقال مبعوث أميركي كبير الأسبوع الماضي إن هناك "أدلة كثيرة" على تجهيز القوات الحكومية السورية أسلحة كيماوية في إدلب.

 

وحذر البيت الأبيض من أن الولايات المتحدة وحلفاءها سيردون "بسرعة وبقوة" إذا استخدمت القوات الحكومية أسلحة كيماوية في إدلب.

 

وقصف ترامب سوريا مرتين بسبب استخدامها المزعوم لأسلحة كيماوية في أبريل 2017 وأبريل 2018.

 

وقال قائد الجيش الفرنسي أيضا الأسبوع الماضي إن قواته مستعدة لضرب أهداف سورية إذا تم استخدام أسلحة كيماوية في إدلب.

 

وامتنع دانفورد عن التعليق  على معلومات للمخابرات الأميركية بشأن تجهيزات سورية محتملة لعناصر كيماوية.

 

وإدلب آخر معقل رئيسي مازال مقاتلو المعارضة يسيطرون عليه وقد يمثل أي هجوم حكومي آخر معركة حاسمة في الحرب.

 

وأخفق رؤساء تركيا وإيران وروسيا، الجمعة، في الاتفاق على وقف لإطلاق النار من شأنه أن يمنع شن الحكومة السورية هجوما ربما يكون آخر معركة رئيسية في حرب أدت إلى سقوط أكثر من نصف مليون قتيل وتشريد 11 مليون شخص.

 

وعندما سئل دانفورد عما إذا كانت هناك فرصة لتفادي شن هجوم على إدلب قال: " لا أعرف ما إذا كان هناك أي شيء يمكن أن يمنعه.

 

وتابع: "عدم تمكن الروس والأتراك والإيرانيين من التوصل لحل أمر مخيب للآمال بالتأكيد ولكن ربما ليس مفاجئا".وكالات

   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق