الشريط الإخباري
جماعية لعمال الكهرباء والشركة تنهي التوتر  مطلوبون خطيرون يسلمون أنفسهم  كلمة الملك في القمة العربية  ابرز ما جاء في القمة العربية  اخلاء مبنى قديم بالهاشمي الشمالي لانهيار جزء منه  تقديرات إسرائيلية: الرد الإيراني على قصف مطار التيفور محدود لكنه قادم  البنتاغون: الأسد ما زال يحتفظ ببنية تحتية للأسلحة الكيميائية  افضل قناع للبشرة  نظام لمعادلة الشهادات من مدارس عربية في غير بلدانها الاصلية  وفیات السبت 2018-4-14  اجواء ربيعية معتدلة حتى الاثنين  شهيدٌ و إصابة المئات في جمعة «العودة» الثالثة  الأردن يشارك الأمتين العربية والإسلامية الاحتفال بذكرى الإسراء والمعراج الشريفين  صواريخ وقطع عسكرية من 3 دول.. تعرف على ترسانة ضربة سوريا  البنتاغون يكشف تفاصيل "ضربة سوريا"  الأمن یكشف لغز اختفاء مواطن منذ 2004  إحباط مشروعين أميركي وروسي بـ"مجلس الأمن" بشأن سورية  استمرار الأجواء باردة اليوم.. وارتفاع الحرارة غدا  لماذا لا يخرج السيستاني إلى العلن ؟  كلمات ذات معنى ومدلول .... 
طباعة مع التعليقات
طباعة بدون تعليقات
التاريخ : 2016-08-11
الوقت : 07:58 am

اهالي جرش يأملون بتحسن الوضع المائي من خلال زيادة مصادر التزويد

الديوان _ استبشر أهالي محافظة جرش خيرا بتحسن الوضع المائي في مناطق المحافظة هذا الصيف بوعود وزير المياه والري المهندس حازم الناصر خلال زيارة تفقدية له للوقوف على واقع مصادر مائية حيوية في محافظات الشمال الأسبوع الماضي ، حيث اوعز بحفر بئرين جديدتين في منطقة مشتل فيصل في جرش، والبدء بتوسيع قدرة محطة التحلية في محطة مشتل فيصل وتنفيذ خط ناقل جديد لتعزيز التزويد المائي في مناطق شمال جرش، لمواجهة الطلب المتزايد على المياه في هذه المناطق حيث تزداد الشكاوى من نقص وشح المياه في المحافظة التي تعتبر من أفقر محافظات المملكة مائيا ولا تزيد حصة الفرد فيها عن 95 لترا من المياه يوميا. وفي كل فصل صيف تزداد الشكاوى من قلة المياه ونقصها في المحافظة وخصوصا خلال السنوات الماضية مع الزيادة السكانية المضطردة والمتسارعة خاصة مع تنظيم المهرجانات الثقافية والفنية وحركة الزوار وعودة المغتربين التي تشهدها المحافظة حيث يعتبر فصل الصيف فصلا يعاني فيه سكان المحافظة من شح المياه واضطرارهم لشراء صهاريج المياه ويجهزون انفسهم باقتطاع جزء غير يسير من مواردهم المالية الشهرية لشراء صهاريج مياه والتي تشهد اسعارها ارتفاعا ملحوظا نتيجة لزيادة الطلب. ويبلغ سعر الصهريج منها سعة 6 أمتار مكعبة ما يقارب 30 دينارا ، هذا ان توفر في الوقت المطلوب ، ما يزيد في معاناة المواطنين حيث يضطرون للانتظار عدة ايام حتى يتوفر صهريج المياه نتيجة لشدة الضغط والطلب على المياه في فصل الصيف. ويأمل الجرشيون أن يشهد الواقع المائي في المحافظة تحسنا ملحوظا حيث انه ورغم تشغيل عدة آبار في مشتل فيصل الا ان الزيادة السكانية التي شهدتها المحافظة حدت من تأثير تشغيل الابار الجديدة في تحسين الواقع المائي بل ازداد الطلب والضغط على الموارد المائية المحدودة اساسا في المحافظة وخاصة بالنسبة لسكان المناطق المرتفعة التي تحتاج الى درجة اعلى من الضخ وكميات أكبر وسكان التجمعات السكانية حديثة النشأة. يذكر أن محافظة جرش تتزود بكميات من المياه من محافظات الزرقاء والمفرق واربد اضافة الى الموارد المحلية المحدودة فيها مثل عين الدين والشواهد والقيروان وآبار برما ومشتل فيصل. 
   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق