الشريط الإخباري
الطفيلة: اغلاق الموسم السياحي بمخيم الرمانة بمحمية ضانا  ألمشاركون في مسيرة السلام يصلون إلى فوكوفار  5 وفيات بحادث سير على طريق شويعر  زخات خفيفة اليوم ومنخفض جوي الثلاثاء  محمد القائد و القدوة  أكثر من خمسة آلاف مقبرة جماعية في البوسنة والهرسك  نبينا نبي الرحمة  الحريري: إقامتي في السعودية للتشاور حول مستقبل لبنان  فيتو روسي للمرة العاشرة بشأن كيماوي سوريا  عملية دهس وطعن قرب مستوطنة «غوش عتصيون»  78 ألف موقع أثري في المملكة بلا حراسة  إقامة صلاة استسقاء في كافة مساجد المملكة  الشهوان: تـوجـه لإصــدار جــوازات سـفـر إلكتـرونيــة  تراجع تصدير ثمار الزيتون للخارج  فاخوري: تمويل خطة الاستجابة الإقليمية للأزمة السورية لم يتجاوز 39%  اتفاقية تعاون بين الأردن وسويسرا في مجال إدارة المياه  البطريرك ثيوفيلوس يشيد بدعم الملك لمسـيحيـي الأراضـي المقدسـة والشـرق  منتخب النشامى يعود من كمبوديا واللاعبون يلتحقون بأنديتهم  2741 طن خضار وفواكه وردت للسوق أمس  هل تهجير الناس وقتل الأبرياء حلال ؟! 
طباعة مع التعليقات
طباعة بدون تعليقات
التاريخ : 2016-08-11
الوقت : 07:58 am

اهالي جرش يأملون بتحسن الوضع المائي من خلال زيادة مصادر التزويد

الديوان _ استبشر أهالي محافظة جرش خيرا بتحسن الوضع المائي في مناطق المحافظة هذا الصيف بوعود وزير المياه والري المهندس حازم الناصر خلال زيارة تفقدية له للوقوف على واقع مصادر مائية حيوية في محافظات الشمال الأسبوع الماضي ، حيث اوعز بحفر بئرين جديدتين في منطقة مشتل فيصل في جرش، والبدء بتوسيع قدرة محطة التحلية في محطة مشتل فيصل وتنفيذ خط ناقل جديد لتعزيز التزويد المائي في مناطق شمال جرش، لمواجهة الطلب المتزايد على المياه في هذه المناطق حيث تزداد الشكاوى من نقص وشح المياه في المحافظة التي تعتبر من أفقر محافظات المملكة مائيا ولا تزيد حصة الفرد فيها عن 95 لترا من المياه يوميا. وفي كل فصل صيف تزداد الشكاوى من قلة المياه ونقصها في المحافظة وخصوصا خلال السنوات الماضية مع الزيادة السكانية المضطردة والمتسارعة خاصة مع تنظيم المهرجانات الثقافية والفنية وحركة الزوار وعودة المغتربين التي تشهدها المحافظة حيث يعتبر فصل الصيف فصلا يعاني فيه سكان المحافظة من شح المياه واضطرارهم لشراء صهاريج المياه ويجهزون انفسهم باقتطاع جزء غير يسير من مواردهم المالية الشهرية لشراء صهاريج مياه والتي تشهد اسعارها ارتفاعا ملحوظا نتيجة لزيادة الطلب. ويبلغ سعر الصهريج منها سعة 6 أمتار مكعبة ما يقارب 30 دينارا ، هذا ان توفر في الوقت المطلوب ، ما يزيد في معاناة المواطنين حيث يضطرون للانتظار عدة ايام حتى يتوفر صهريج المياه نتيجة لشدة الضغط والطلب على المياه في فصل الصيف. ويأمل الجرشيون أن يشهد الواقع المائي في المحافظة تحسنا ملحوظا حيث انه ورغم تشغيل عدة آبار في مشتل فيصل الا ان الزيادة السكانية التي شهدتها المحافظة حدت من تأثير تشغيل الابار الجديدة في تحسين الواقع المائي بل ازداد الطلب والضغط على الموارد المائية المحدودة اساسا في المحافظة وخاصة بالنسبة لسكان المناطق المرتفعة التي تحتاج الى درجة اعلى من الضخ وكميات أكبر وسكان التجمعات السكانية حديثة النشأة. يذكر أن محافظة جرش تتزود بكميات من المياه من محافظات الزرقاء والمفرق واربد اضافة الى الموارد المحلية المحدودة فيها مثل عين الدين والشواهد والقيروان وآبار برما ومشتل فيصل. 
   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق