الشريط الإخباري
سطو مسلح على بنك في الوحدات  زينب .. قمعت بموروثها الحسيني خداع الخوارج المارقة  النقاش العلمي الأخلاقي نهج إلهيّ رسالي  المحقق الأستاذ الصرخي وموقفه العملي الرافض لظلم الدواعش  استفهام للعقول والإنسان وليس للحجارة والبهائم!!!  الحقد الدفين على الصادق الامين  امرؤ القيس يهجو الحكومة ، لا حول ولا قوة الا بالله !!!!  تقليم أذناب ايران ... الخزعلي اولاً  ميِّز نفسك هل أصابتك الفتنة أم لا؟  التربية: نتائج شتوية التوجيهي منتصف الشهر المقبل  الأرصاد: طقس بارد اليوم وماطر غدا وثلوج على المرتفعات الجمعة  شكاوى من قصر عمر استهلاك اسطوانات الغاز المتداولة أخيراً  شركة روسية تكشف ميزات أكبر ’مروحية‘ في العالم وصلت الى الأردن  مصدر يكشف سِرْ تَراجُع الأُردن عن ’الانفتاح‘ مع إيران  «شكل الماء» يتصدر ترشيحات الأوسكار  91 % من الشباب العرب لا يتزوجون بسبب عائق السكن!  اليرموك يستضيف الفيصلي بافتتاح «إياب» دوري المحترفين  الدولار ينخفض إلى أدنى مستوى في 3 سنوات  الذهب يرتفع مع تراجع الدولار وصعود الأسهم  بيرلو يحدد المطلوب لعودة "الآتزوري" لقمة الكرة 
طباعة مع التعليقات
طباعة بدون تعليقات
التاريخ : 2016-08-11
الوقت : 07:58 am

اهالي جرش يأملون بتحسن الوضع المائي من خلال زيادة مصادر التزويد

الديوان _ استبشر أهالي محافظة جرش خيرا بتحسن الوضع المائي في مناطق المحافظة هذا الصيف بوعود وزير المياه والري المهندس حازم الناصر خلال زيارة تفقدية له للوقوف على واقع مصادر مائية حيوية في محافظات الشمال الأسبوع الماضي ، حيث اوعز بحفر بئرين جديدتين في منطقة مشتل فيصل في جرش، والبدء بتوسيع قدرة محطة التحلية في محطة مشتل فيصل وتنفيذ خط ناقل جديد لتعزيز التزويد المائي في مناطق شمال جرش، لمواجهة الطلب المتزايد على المياه في هذه المناطق حيث تزداد الشكاوى من نقص وشح المياه في المحافظة التي تعتبر من أفقر محافظات المملكة مائيا ولا تزيد حصة الفرد فيها عن 95 لترا من المياه يوميا. وفي كل فصل صيف تزداد الشكاوى من قلة المياه ونقصها في المحافظة وخصوصا خلال السنوات الماضية مع الزيادة السكانية المضطردة والمتسارعة خاصة مع تنظيم المهرجانات الثقافية والفنية وحركة الزوار وعودة المغتربين التي تشهدها المحافظة حيث يعتبر فصل الصيف فصلا يعاني فيه سكان المحافظة من شح المياه واضطرارهم لشراء صهاريج المياه ويجهزون انفسهم باقتطاع جزء غير يسير من مواردهم المالية الشهرية لشراء صهاريج مياه والتي تشهد اسعارها ارتفاعا ملحوظا نتيجة لزيادة الطلب. ويبلغ سعر الصهريج منها سعة 6 أمتار مكعبة ما يقارب 30 دينارا ، هذا ان توفر في الوقت المطلوب ، ما يزيد في معاناة المواطنين حيث يضطرون للانتظار عدة ايام حتى يتوفر صهريج المياه نتيجة لشدة الضغط والطلب على المياه في فصل الصيف. ويأمل الجرشيون أن يشهد الواقع المائي في المحافظة تحسنا ملحوظا حيث انه ورغم تشغيل عدة آبار في مشتل فيصل الا ان الزيادة السكانية التي شهدتها المحافظة حدت من تأثير تشغيل الابار الجديدة في تحسين الواقع المائي بل ازداد الطلب والضغط على الموارد المائية المحدودة اساسا في المحافظة وخاصة بالنسبة لسكان المناطق المرتفعة التي تحتاج الى درجة اعلى من الضخ وكميات أكبر وسكان التجمعات السكانية حديثة النشأة. يذكر أن محافظة جرش تتزود بكميات من المياه من محافظات الزرقاء والمفرق واربد اضافة الى الموارد المحلية المحدودة فيها مثل عين الدين والشواهد والقيروان وآبار برما ومشتل فيصل. 
   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق