الشريط الإخباري
"الأمن"يتابع اختفاء طفلين بإربد  مفاجأة جديدة.. سويسرا تجبر البرازيل على التعادل  الرزاز يدافع عن وزراء حكومته ضد الشائعات  انخفاض ملموس على درجات الحرارة اليوم في المملكة  الالاف من حالات التسمم الغذائي في مختلف محافظات المملكة  مأدبا : الأمن يلقي القبض على مسجل خطر  تقنية "ثورية" تتيح رصد الأشخاص خلف الجدران  رئيس الوزراء يتقبل التهاني يوم غد الاثنين  الرزاز : وزيرة التنمية ليست ابنة خالي وتولت الوزارة في عدة حكومات قبل تسلمي  نصائح لمرضى السكري في العيد  آلاف الأسر تلقت المساعدات من وزارة التنمية الاجتماعية خلال شهر رمضان  السيسي يعلق على خسارة مصر امام الاوروغواي  الإمارات تدعم الإقتصاد الإثيوبي ب 3 مليارات دولار  تداولات ضعيفة للذهب بعد تسجيل أعلى مستوى منذ أربعة أسابيع  حادثة دهس وإصابات بحوادث متفرقة في بني كنانة  جرش : اسواق العيد تكشفنا  سر مغادرة نجم سان جيرمان إدينسون كافاني بقميص محمد صلاح  غنيمات: حتى لا أغفل أنني أقسمت على كتاب الله  التحالف العربي ينتزع مطار الحديدة باليمن من الحوثيين  الملك يتبادل التهاني مع عدد من قادة الدول العربية بعيد الفطر 
طباعة مع التعليقات
طباعة بدون تعليقات
التاريخ : 2017-10-10
الوقت : 06:14 am

مبادرة «خيوط» تمكن نساء «البقعة» من صنع منتجات

الديوان- توفر مبادرة في مخيم البقعة بالأردن شريان حياة للسكان وتتيح لهم فرصا لكسب قوتهم بالحصول على دخل والتمكين داخل مجتمعهم، وتقيم مبادرة خيوط شراكات مع اللاجئات في المخيم، وتشجعهن على صنع منتجات فن التطريز الفلسطيني.

وتهدف مبادرة «خيوط» في مخيم البقعة بالأردن إلى تمكين السكان من كسب قوتهم والحصول على دخل والحفاظ على التراث.

وتقيم مبادرة خيوط التي أسستها بسمة الناظر شراكات مع اللاجئات الفلسطينيات في المخيم، وتشجعهن على صنع منتجات مثل القمصان وأغطية الهواتف المحمولة ودمج فن التطريز التقليدي الفلسطيني القائم منذ قرون في تصاميم حديثة.

وتساعد بسمة الناظر بعد ذلك في الترويج لهذه المنتجات وبيعها عبر الإنترنت ليتم ضخ عوائد المبيعات مرة أخرى في مجتمعهن وتطوير أصناف فريدة تستهدف مجموعات مختلفة.

ونوهت بسمة الناظر مؤسسة مبادرة خيوط «كان الهدف ان نوفر شراكة مع سيدات المخيم بحيث نساعدهن أكثر في تسويق منتجاتهن عالمياً.. لبيعها في أكتر من منطقة حول العالم».

ولفت بسمة الناظر الى انه من بين المنتجات التي سيتم انتاجها أكياس نقود أو محافظ مطرزة بأشكال وصور حول موضوع الزواج وستذهب الإيرادات للشباب والشابات على وشك الزواج في المخيم.

وأضافت بسمة الناظر «بدأنا بأول مجموعة ونستهدف من خلالها الفتيات الاصغر سنا لنزرع فيهن حب التراث وحب المشاركة من عمر صغير.».

وقالت هاجر أبو سليم وهي خياطة ومدربة في المشروع، إن المبادرة توفر للمشاركين فيها أكثر من مجرد مصدر للدخل.

وأضافت «العمل بقوي شخصية الإنسان والهدف من العمل ليس فقط ناحية مادية، الناحية المادية ضرورية لكن هناك أشياء أهم من الناحية المادية وهي الناحية الاجتماعية والثقافية». 

وأوضحت «بالنسبة للتطريز الفلسطيني، كثقافة وهوية، تعبر عن الشخص، ورسالة للأجيال الجديدة كي تتعرف على تاريخها حضارتها».

 

   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق