الشريط الإخباري
جماعية لعمال الكهرباء والشركة تنهي التوتر  مطلوبون خطيرون يسلمون أنفسهم  كلمة الملك في القمة العربية  ابرز ما جاء في القمة العربية  اخلاء مبنى قديم بالهاشمي الشمالي لانهيار جزء منه  تقديرات إسرائيلية: الرد الإيراني على قصف مطار التيفور محدود لكنه قادم  البنتاغون: الأسد ما زال يحتفظ ببنية تحتية للأسلحة الكيميائية  افضل قناع للبشرة  نظام لمعادلة الشهادات من مدارس عربية في غير بلدانها الاصلية  وفیات السبت 2018-4-14  اجواء ربيعية معتدلة حتى الاثنين  شهيدٌ و إصابة المئات في جمعة «العودة» الثالثة  الأردن يشارك الأمتين العربية والإسلامية الاحتفال بذكرى الإسراء والمعراج الشريفين  صواريخ وقطع عسكرية من 3 دول.. تعرف على ترسانة ضربة سوريا  البنتاغون يكشف تفاصيل "ضربة سوريا"  الأمن یكشف لغز اختفاء مواطن منذ 2004  إحباط مشروعين أميركي وروسي بـ"مجلس الأمن" بشأن سورية  استمرار الأجواء باردة اليوم.. وارتفاع الحرارة غدا  لماذا لا يخرج السيستاني إلى العلن ؟  كلمات ذات معنى ومدلول .... 
طباعة مع التعليقات
طباعة بدون تعليقات
التاريخ : 2017-10-27
الوقت : 01:28 pm

تطوير تقنية تمنع الإيدز من استهداف الخلايا

الديوان-   أكدت دراسة حديثة أجراها علماء في المركز الروسي الفيدرالي للطب الفيزيائي والكيميائي، إن العلماء طوروا تقنية جديدة تمنع فيروس نقص المناعة المكتسب "الإيدز" من استهداف الخلايا، ما يمهد الطريق لتطوير أدوية تمنع الإصابة بالمرض.

وأوضح الباحثون أنهم قاموا بتحليل آليات التعديلات التي تطرأ على جينات البكتيريا والفيروسات والتي تضمن لها التهرب من نظام المناعة.

 وأضافوا أن من أولويات البحوث العلمية التي يُجريها المركز بحث العمليات الحيوية والكيميائية التي تشكل أساس تطور الأمراض في جسم الإنسان، ودراسة فيروس "الإيدز".

 وأضافوا أن "الإيدز" يبحث بعد دخوله جسم الإنسان عن خلايا المناعة لينضم إلى مستقبلاتها باستخدام بروتينات خاصة، وتقوم عملية الانضمام بتشغيل عمليات اندماج غشاء الخلية مع غشاء الفيروس، ما يعد مرحلة أولى لاستهداف الخلية بالفيروس.

وتمكن العلماء الروس من إنتاج جزء من الحمض النووي أو الحمض الريبوزي الذى يعرف باسم "أبتمر" (aptamer) بمقدوره التعرف على بعض الجزئيات التي يستهدفها الفيروس والانضمام إليها أيضًا.

وأشاروا إلى أن "أبتمر" الذي طوره فريق البحث يتعرف على جزئية "الإيدز" فيتصل بها ويجعلها عاجزة عن استهداف الخلايا. وكالات

 

   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق