الشريط الإخباري
زيدان يتحدث عن بيل وبنزيمة.. ويغازل صلاح "العظيم  الدوري الفرنسي: موناكو يدك شباك سانت إتيان برباعية  «فـروة الاجداد» ..لمواجهة بــرد الشتاء  11 نوعًا من الأطعمة لا يجب حفظها في الثلاجة  بائع الفستق العماني الشهير.. من يتذكر..!  "ضريبة الدخل" تحدث إقراراتها وتوفرها على الموقع الإلكتروني  الذهب يسجل أول مكاسب أسبوعية في 4 أسابيع  "الملكية" تمدد حملة تخفيض الأسعار بمناسبة عيدها  الشياب : 6 إصابات بانفلونزا الخنازير H1N1 في مستشفى معان الحكومي وحالتهم جيدة  الملك يلتقي بابا الفاتيكان والرئيس الفرنسي الثلاثاء  تيريزا ماي تستعيد أنفاسها قبل معارك جديدة  تسمية شارع بالطفيلة باسم «القدس العربية»  4 شهداء وعشرات الإصابات بمواجهات مع الاحتلال نصرة للقدس  الملكة رانيا تنعى شهداء القدس  وفيات السبت 16-12-2017  سرقة جهود الآخرين جريمة لا تغتفر  بين كذب الكاهن ووهن الخرافة  محاربة الفساد ورقة انتخابية و لعبة سياسية ؟  ارتفاع الحرارة اليوم وغدا  خطباء المساجد ينتفضون بصوت واحد "الله اكبر القدس عروبتنا" 
طباعة مع التعليقات
طباعة بدون تعليقات
التاريخ : 2017-12-02
الوقت : 11:58 am

البرلمان الكندي يمنح جائزة كندا الفخرية للأردني محمد الشريف

الديوان _ منح البرلمان الكندي الدكتور محمد جمال الشريف الكندي من أصل أردني جائزة كندا الفخرية من بين 150 شخصية كندية تم اختيارهم لتميزهم وعطائهم في المجتمع المحلي وذلك بعد منافسة للحصول على هذه الجائزة بين أكثر من 12 ألف مترشح لها .

وقد تسلم الشريف في مقر البرلمان الكندي بالعاصمة أوتاوا ميدالية خاصة بالجائزة التي تعد من أعلى الأوسمة التي تمنحها كندا للمتميزين الذين يشاركون بفاعلية في خدمة المجتمع وقدموا مساهمات كبيرة في مجتمعاتهم المحلية.

وكان الشريف قد قام قبل عامين بتأسيس مؤسسة البشرية من أجل السلام وهي مؤسسة غير ربحية مسجلة في كندا ولدى الأمم المتحدة تسعى إلى إنهاء الحروب في جميع أنحاء العالم ووضع حد للعنف ضد المدنيين ونشر السلام والعدالة للجميع، كما تعمل المؤسسة على تعزيز مبدأ حوار الثقافات والأديان وتقيم الكثير من المحادثات وحوارات الأديان، وتسعى إلى تطبيق سياسة الأمم المتحدة القائمة على تعزيز السلام والديمقراطية واحترام حقوق الإنسان والقانون الدولي .

وقد بدأت مؤسسة البشرية من أجل السلام والعدالة للجميع منذ انطلاقها بالعمل على محاولة حل مشكلة اللاجئين بما يتفق مع القانون الدولي ودعمهم نفسيا واجتماعيا من خلال مبادرات عدة لربطهم في المجتمعات المحلية التي يعيشون فيها من بينها إقامة معرض للوحات رسمها أطفال سوريون لاجئون في أوتاوا وقد تم التبرع بعائداته لصالح مستشفى الأطفال في العاصمة الكندية وعمل مبادرات مع الشباب السوريين اللاجئين بإشراكهم في الحياة الكندية .

   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق