الشريط الإخباري
غزة.. دعوات للمشاركة في مسيرات "الوفاء للجرحى"  الفايـز يدعـو ألمانيـا إلـى تعـزيـز دعـمـهــــا ومـسانـدتـهــــا للأردن  لندن.. إخلاء محطة للقطارات واعتقال رجل ادعى حمل قنبلة  الملك ترافقه الملكة يغادر للولايات المتحدة في زيارة عمل  الملك يغادر إلى الولايات المتحدة في زيارة عمل  المستشارة الألمانية تختتم زيارة رسمية إلى المملكة  أوقاف القدس تحذر من اعتداء متطرفين يهود على حارسات الاقصى  العثور على الفتاة المتغيبة عن منزل ذويها في حي نزال  ألمانيا: المخابرات تحذر من هجمات إلكترونية من روسيا والصين وإيران  5ر13مليون دينار حجم التداول الاسبوعي لبورصة عمان  فرنسا تعبر إلى الدور الثاني بهدف مبابي على حساب البيرو  وثيقة بقرار الحجز على أموال مدير الضريبة السابق وموظفين في الدائرة ومالك شركة صناعية  الحكومة تعلن استقالة جميع الوزراء من عضويّة الشركات  صدور الإرادة الملكية السامية بتعين رؤساء واعضاء مجالس أمناء الجامعات الرسمية  مجلس الوزراء يوافق على اعتبار جميع مرضى السرطان مؤمنين صحيا وتغطية نفقات معالجتهم  7ر26 دينار سعر غرام الذهب محليا  شحادة يدعو الشركات الالمانية للاستفادة من الكفاءات الهندسية الأردنية  اجواء صيفية معتدلة الحرارة حتى السبت  ميركل تعلن عن قرض ألماني ميسر للأردن بقيمة 100 مليون دولار  اجواء صيفية معتدلة الحرارة حتى السبت 
طباعة مع التعليقات
طباعة بدون تعليقات
التاريخ : 2018-01-08
الوقت : 06:59 am

الأردن يوافق على إدخال مساعدات لتجمع الركبان عبر حدوده لمرة واحدة

الديوان- قال المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية وشؤون المغتربين السفير محمد الكايد، إن الأردن وافق على إدخال مساعدات إنسانية عبر حدوده إلى تجمع الركبان الواقع على الأراضي السورية لمرة واحدة  بعد أن قدمت الأمم المتحدة خطة تتعهد وفقها ايصال المساعدات إلى السوريين في تجمع الركبان من الداخل السوري. 
وسيتم ايصال المساعدات باعتماد آلية الرافعة التي تحمل المساعدات عبر الحدود. 
وكانت المملكة اشترطت تقديم الأمم المتحدة خطة كاملة لتقديم المساعدات الى تجمع الركبان من داخل سوريا قبل الموافقة على ادخال المساعدات كإجراء استثنائي إلى حين استكمال اجراءات ادخالها من الداخل السوري.
وكان وزير الخارجية وشؤون المغتربين أيمن الصفدي أكد أن مسؤولية التعامل مع تجمع الركبان هي مسؤولية سورية دولية، وليست أردنية، إذ إن قاطني التجمع سوريون ومتواجدون على أراض سورية وتستطيع الأمم المتحدة تلبية احتياجاتهم من داخل الأراضي السورية. 
وتقر الأمم المتحدة والجهات الدولية بأن الظروف الأمنية والميدانية تتيح تقديم المساعدات إلى تجمع الركبان من داخل سوريا؛ ما يجعل طلب ايصالها عبر الحدود الأردنية اجراء استثنائيا إلى حين استكمال إجراءات خدمة قاطني التجمع من داخل وطنهم.
وأكد المتحدث الرسمي باسم الخارجية أن الأردن الذي يستضيف مليون وثلاثمائة ألف سوري تحمل فوق طاقته من الأعباء. 
وجرت المباحثات التي أنتجت الاتفاق بين لجنة تمثل وزارة الخارجية والجهات الوطنية المعنية وبين الأمم المتحدة واستمرت عدة أشهر.
   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق