الشريط الإخباري
النبـر: خلوة للأندية النسوية بــ«البحـر الميت» .. والموسم ينطلق في نيسان  منتخب التايكواندو يفتتح مشاركته بالجائزة الكبرى اليوم  5896 وظيفة يحتاجها القطاع السياحي نهاية 2019  زعيم حزب بريطاني يسيء للنبي محمد في مسيرة مناهضة للمسلمين  واشنطن: سنستقبل 310 آلاف لاجئ العام المقبل  «مراقبة الشركات» تسجل استثمارات جديدة بـــ 78.3 مليون دينار  زين أفضل علامة تجارية بالشرق الأوسط 2018  الأجهزة العسكرية والأمنية تؤكد دعمها للجمارك  قائمة القبول الموحد الأحد والتجسير نهاية الأسبوع القادم  الصفـدي: لا بـد من سـد عـجــز «الأونـروا» المالـي  26 متـهمـاً إلـى «الجـنـايـات» بقضية شركة طبية  وفــد كـويـتــي فـي عـمـان لبـحــث تعـهـدات ومسـاعـدات الكويـت الاقـتـصـاديــة فــي «قـمـــة مـكــة»  قعوار ترعى تخرج 90 موظفًا من القطاع العام  وزارة التخطيط تطلق مشروع بناء السيناريوهات التخطيطية المستقبلية للأردن  سهم البوتاس يقود ارتفاعات بورصة عمان  «30 %» نسبة الإنجاز في مستشفى الطفيلة  «صـبـرا وشـاتـيـلا» الـمـؤلـمـة شـاهـدة على المجازر بـحـق الـشـعـب الـفـلـسـطـيـنـي  المعشر: قرارات منتظرة لمجلس الوزراء اليوم بإعفاء مدخلات الإنتاج الزراعي من الضريبة  بــدء تقديــم طلبـات التجسيــر غـدًا  الملك: تنمية الموارد البشرية خيار استراتيجي وأولوية للأردن 
طباعة مع التعليقات
طباعة بدون تعليقات
التاريخ : 2018-03-14
الوقت :

ايران والسيستاني والعداء للعراق ..المياه أنموذجاً !!

أتردد في الكتابة عن دولة كانت ولا زالت السبب الرئيسي في تمزيق وتفريق ، وقتل أبناء شعبي في كل ممارساتهم وتدخلاتهم البغيضة القبيحة منذ ان تسلط نظام الملالي على حكمهم ولحد هذا اليوم انها إيران المجوسية صاحبة أقوى منظومة سياسية ،ودينية في تمزيق العراق وشعبه الجريح المظلوم ، فهم من قتل ألاف الأسرى العراقيين في سجون طهران ومدن أخرى ، وهم من مد العون للمليشيات الإجرامية القذرة التي قتلت عشرات العلماء ، والطيارين ، وشيوخ العشائر الأصيلة ، عبر عملائهم الانجاس الذين لا يهمهم الا مصلحة الولي السفيه الذي شوه هو ومن يتبعه سمعة أهل البيت الكرام من خلال أفعالهم المشينة والقبيحة في أغلب الدول العربية التي لهم فيها يد طولى وهذا ما شهده القاصي والداني من أبناء الشعوب العربية والعالمية ، واليوم نشاهد دولة القبح والنذالة وهي تشارك في بناء السدود لتقطع المياه عن أرض العراق غير مبالية بالاتفاقيات الدولية التي تلزم الدول بعدم التصرف بالمياه والأنهر من جانب واحد كما في التقرير التالي الذي وثقته قناة العربية نيوز ،
https://www.facebook.com/Southern.IRAQ.Eye/videos/303371356855719/
والغريب في الموضوع أن اغلب ساسة الفساد والبؤس والرذيلة الذين ارتبطوا بالمشروع الإيراني يلتزمون الصمت عما يفعله الإيرانيون تجاه العراق وأهله ولعلهم يبررون لهم أفعالهم هذه ، وكذلك لم نسمع او نرى لمرجعية السيستاني أي صوت او تنديد تجاه هذه الجريمة الكبرى بقطع الأنهر وبناء السدود التي تشارك في تدمير اقتصاد البلد ، وبالنتيجة لا بد للشعب العراقي الجريح المظلوم ان يكون أكثر وعياً لما يحصل عليه من مؤامرة كبيرة وخطيرة جداً تشارك فيها سلطة المجوس وساسة العراق الخونة ومرجعية السيستاني الإيرانية لقمع شعب العراق والحاق الأذى به من كل الجوانب الدينية ، والاقتصادية والاجتماعية .

يوسف الاسدي
   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق