الشريط الإخباري
أغنية تشعل حرباً في لبنان.. وراغب علامة "طار راسه"  شهرته كلفته 2 مليون دولار .. حبيب الملح التركي خدعنا بحركته الشهيرة  ضوابط الحرية  أول تعليق من “السترات الصفراء” على وعود ماكرون  انخفاض كبير في أسعار المحروقات  اجواء ماطرة نهاية الاسبوع.. تفاصيل  المحقق الأستاذ : التنافس و التآمر و الخداع أبرز سمات سلاطين الدواعش  بيع مواد غير مستعملة - شركة البوتاس  وزير خارجية بريطانيا يحذر من مخاطر رفض اتفاق ماي  تسريب صورة رومانسية لـ هيفاء وهبي ومدير أعمالها تثير التساؤلات! (شاهد  تناول الشاي والقهوة أثناء الحمل يقلّص حجم الجنين  العربية لحماية الطبيعة تدين قطع اشجار "الأردنية"  تعيين زيد الظاهر رئيساُ لقسم الحجوزات في منتجع رمادا البحر الميت  مراكز زين للتدريب على صيانة الأجهزة الخلوية تُخرّج ما يقارب الـ 1000 طالب وطالبة  توجيه تهمة إثارة النعرات للإعلامي الوكيل  اجواء باردة لثلاثة ايام  منع الدروس في المكبرات؟؟؟!!!!.......  الضريبة: لا إلزامية في التسجيل الضريبي لمن بلغ 18 عاماً  استعمال مكبرات الصوت فقط عند الأذان  حقيقة الشرطية الفرنسية التي صرخت: لا تخربوا وطنكم مثل العرب 
طباعة مع التعليقات
طباعة بدون تعليقات
التاريخ : 2018-03-14
الوقت :

ايران والسيستاني والعداء للعراق ..المياه أنموذجاً !!

أتردد في الكتابة عن دولة كانت ولا زالت السبب الرئيسي في تمزيق وتفريق ، وقتل أبناء شعبي في كل ممارساتهم وتدخلاتهم البغيضة القبيحة منذ ان تسلط نظام الملالي على حكمهم ولحد هذا اليوم انها إيران المجوسية صاحبة أقوى منظومة سياسية ،ودينية في تمزيق العراق وشعبه الجريح المظلوم ، فهم من قتل ألاف الأسرى العراقيين في سجون طهران ومدن أخرى ، وهم من مد العون للمليشيات الإجرامية القذرة التي قتلت عشرات العلماء ، والطيارين ، وشيوخ العشائر الأصيلة ، عبر عملائهم الانجاس الذين لا يهمهم الا مصلحة الولي السفيه الذي شوه هو ومن يتبعه سمعة أهل البيت الكرام من خلال أفعالهم المشينة والقبيحة في أغلب الدول العربية التي لهم فيها يد طولى وهذا ما شهده القاصي والداني من أبناء الشعوب العربية والعالمية ، واليوم نشاهد دولة القبح والنذالة وهي تشارك في بناء السدود لتقطع المياه عن أرض العراق غير مبالية بالاتفاقيات الدولية التي تلزم الدول بعدم التصرف بالمياه والأنهر من جانب واحد كما في التقرير التالي الذي وثقته قناة العربية نيوز ،
https://www.facebook.com/Southern.IRAQ.Eye/videos/303371356855719/
والغريب في الموضوع أن اغلب ساسة الفساد والبؤس والرذيلة الذين ارتبطوا بالمشروع الإيراني يلتزمون الصمت عما يفعله الإيرانيون تجاه العراق وأهله ولعلهم يبررون لهم أفعالهم هذه ، وكذلك لم نسمع او نرى لمرجعية السيستاني أي صوت او تنديد تجاه هذه الجريمة الكبرى بقطع الأنهر وبناء السدود التي تشارك في تدمير اقتصاد البلد ، وبالنتيجة لا بد للشعب العراقي الجريح المظلوم ان يكون أكثر وعياً لما يحصل عليه من مؤامرة كبيرة وخطيرة جداً تشارك فيها سلطة المجوس وساسة العراق الخونة ومرجعية السيستاني الإيرانية لقمع شعب العراق والحاق الأذى به من كل الجوانب الدينية ، والاقتصادية والاجتماعية .

يوسف الاسدي
   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق