الشريط الإخباري
جماعية لعمال الكهرباء والشركة تنهي التوتر  مطلوبون خطيرون يسلمون أنفسهم  كلمة الملك في القمة العربية  ابرز ما جاء في القمة العربية  اخلاء مبنى قديم بالهاشمي الشمالي لانهيار جزء منه  تقديرات إسرائيلية: الرد الإيراني على قصف مطار التيفور محدود لكنه قادم  البنتاغون: الأسد ما زال يحتفظ ببنية تحتية للأسلحة الكيميائية  افضل قناع للبشرة  نظام لمعادلة الشهادات من مدارس عربية في غير بلدانها الاصلية  وفیات السبت 2018-4-14  اجواء ربيعية معتدلة حتى الاثنين  شهيدٌ و إصابة المئات في جمعة «العودة» الثالثة  الأردن يشارك الأمتين العربية والإسلامية الاحتفال بذكرى الإسراء والمعراج الشريفين  صواريخ وقطع عسكرية من 3 دول.. تعرف على ترسانة ضربة سوريا  البنتاغون يكشف تفاصيل "ضربة سوريا"  الأمن یكشف لغز اختفاء مواطن منذ 2004  إحباط مشروعين أميركي وروسي بـ"مجلس الأمن" بشأن سورية  استمرار الأجواء باردة اليوم.. وارتفاع الحرارة غدا  لماذا لا يخرج السيستاني إلى العلن ؟  كلمات ذات معنى ومدلول .... 
طباعة مع التعليقات
طباعة بدون تعليقات
التاريخ : 2012-06-04
الوقت :

إخوان الأردن يهاجمون وزير الإعلام بسبب تصريحه حول الإصلاح

الديوان-انتقد حزب جبهة العمل الإسلامي الجناح السياسي لحركة الإخوان المسلمين في الأردن الإثنين4/6/2012، تصريح وزير الدولة لشؤون الإعلام والإتصال سميح المعايطة حول الإصلاح في المملكة.

وقال مسؤول الملف الوطني في الحزب محمد الزيود في بيان وفقاً لوكالة "يونايتد برس انترناشونال": إن " تصريح المعايطة يحمل في ثناياه روح الإثارة والاستخفاف بالشعب الأردني والحديث عنه بصورة غير مقبولة، وهو كلام جانب الحقيقة والصواب ويفتقد الى أدنى درجات الموضوعية".

وأضاف أن " الإصلاحات ( السياسية ) التي حصلت لم تلب الحد الأدنى من مطالب الشعب الأردني، الذي اتخذ من سلمية الحراك وسيلة لتحقيق أهدافه ".


تظاهرة في الاردن احتجاجا على رفع الأسعارانتهاء مناورات "الأسد المتأهب" في الأردن قبل 3 أيام من موعدها المحدد الملك الاردني يتابع تمرين "الأسد المتأهب" تظاهرة في الاردن للمطالبة بحكومة منتخبة



وكان المعايطة قال السبت الماضي إن "ما جرى من إصلاحات سياسية وما سيجري منها في الأردن يعتبر كافيا"، وأشار إلى أن "ما تم إنجازه وما سينجز هي المطالب التشريعية التي كانت متعلقة بالإصلاحات وهي التي طالب بها الأردنيون".

وقال بيان الحزب أن "ما جرى من إصلاحات يا معالي الوزير هو جوائز ترضية، أما هذا الشعب العظيم الواعي المتفهم فلن تنطلي عليه هذه التصريحات المثيرةوالمستغربة والمرفوضة".

وأوضح أن "الإصلاح الذي لا يفضي الى تمكين الشعب الأردني من أن يكون مصدراً للسلطات بنص الدستور ليس إصلاحا والإصلاح الذي لم يعيد الأموال المنهوبة والشركات المباعة، والأراضي المسلوبة لا يعتبر إصلاحا حقيقياً، والإصلاح الذي لم يستطع حتى هذه اللحظة محاسبة الفاسدين وتحويلهم الى القضاء إصلاح شكلي، والإصلاح الذي تم من خلاله تبرئة رموز الفساد وطي ملفاتهم إصلاح مبتور".

وتابع البيان" من حق المعايطة أن يقول ما يشاء، ومن حق الشعب الأردني الحر ألا يشغل أسماعه بسماع مثل هذه التصريحات الفارغة، التي تمكن الفاسدين وقوى الشد العكسي من الاستمرار في برامجهم لهدم الوطن وتخريبه والاستقواء عليه.
المصدر: http://www.dp-news.com/pages/detail.aspx?articleid=122388#ixzz1wpUheN2H

   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق