الشريط الإخباري
الملك يستقبل المبعوث الخاص لرئيس الوزراء العراقي  "الاونروا" تطلق حملة دولية لسد العجز المالي  مستثمرون في "البيتكوين": لا مناص من العودة للذهب  الملك والملكة يشاركان فـي المنتدى الاقتصادي العالمي بدافوس  الامن الوقائي بضبط المبلغ المالي المسروق من البنك  طفل يرفع معنويات رونالدو بـ"إهانة" ميسي  ميسي وسواريز.. أرقام شخصية في ليلة "الخماسية"  رسالة ام الايتام للسيسستاني كبير الاصنام  مثُوبة القراءة والدرس من أهميات المحقق الأستاذ الصرخي  تظاهرات ضد ترامب في أوروبا ولليوم الثاني في لاس فيغاس  2766 طن خضار وفواكه ترد للسوق المركزي اليوم  وفيات الاثنين 22/1/2018  سطو مسلح على فرع بنك في عبدون وسلب 50 ألف دينار  الناجون...عباد الله المخلصون  حالة الطقس الحكومية  شأن التيمية الدواعش هو عمل المفخّخات والتفجير ‏والعبوات الناسفة !!!  أما حان الوقت أن يتكلم السيستاني .. العراق وشعبه للمجهول  المحقق الصرخي سفه الفكر الداعشي وبين اكذوبته !!  الصرخي موقف علمي عملي لرفض الدواعش وظلمهم !!!  باسل خياط: أجهز لعمل صعب في رمضان 
طباعة مع التعليقات
طباعة بدون تعليقات
التاريخ : 2017-11-10
الوقت : 10:57 am

مصادر: معلومات الاردن الاستخبارية ساهمت بتصفية قيادات داعشية انتقاما للشهيد الكساسبة

الديوان - اشارت مصادر مطلعة الى أن الأردن ساهم بمعلومات استخباراتية بتصفية مجموعة من قيادات تنظيم داعش الإرهابي، وذلك انتقاما للشهيد الطيار معاذ الكساسبة.
ونقلت إذاعة القوات المسلحة الأردنية «هلا» ان الأردن نفذ وعدهُ بالانتقام من تنظيم داعش الإرهابي بعد استشهاد الطيار الكساسبة، من خلال دكّ طائرات سلاح الجو الملكي– في حينها - أوكار التنظيم الإرهابي مُلحقاً به خسائر كبرى.
وحسب الإذاعة «فقد تعقّب قيادات الجُناة المجرمين المسؤولين عن احراق الشهيد الطيار معاذ الكساسبة، وتمت تصفية ابو محمد العدناني مسؤول العمليات الخارجية لعصابة داعش بناء على معلومات استخباراتية أردنية».
العدناني الذي تولّى الاشراف على عملية احراق الشهيد الكساسبة كان التنظيم يعده ناطقاً بلسانه وخطيبه، وقد قُضي عليه بضربة جوية في مدينة حلب في شهر آب العام الماضي 2016 بناء على المعلومات الاستخباراتية الاردنية.
وطال القصاص أبو عمر الشيشاني وهو مسؤول ميداني في عصابة داعش كان يتنقل بين العراق وسوريا شارك في عملية احراق الشهيد الطيار معاذ الكساسبة،وقد تمت تصفية الارهابي الشيشاني في مدينة الموصل في شهر تموز من العام الماضي 2016 بناء على معلومات استخبارتية أردنية.كما تمت تصفية مجرمين مسؤولين عن عمليتي الرقبان وخلية إربد الارهابيتين، حيث استهدفت ضربة جوية بمنطقة الباب/حلب في شهر تموز 2016 القيادي في عصابة داعش الارهابية ابو خطاب الراوي.
وجرت تصفية الراوي بناء على معلومات استخباراتية أردنية وهو المخطط الرئيس لعملية استهداف قوات حرس الحدود في شهر حزيران 2016.
كما جرت تصفية عمر مهدي زيدان القيادي في عصابة داعش وهو الموجّه الرئيس لخلية اربد الارهابية. 
وزيدان قُضي عليه في ضربة جوية في مدينة الموصل في شهر آذار من العام الحالي (2017) وذلك بناء على معلومات استخباراتية أردنية ايضاً.
كما تمت تصفية عبد الحي المهاجر القيادي في عصابة داعش ومسؤول عمليات العصابة في جنوب سوريا في شهر أيلول العام الحالي 2017.
والمهاجر مسؤول العمليات في العصابة الارهابية في جنوب سوريا وهو المخطط الرئيس لعمليات استهدفت حرس الحدود والأمن الوطني الاردني.
واستمر الأردن في عمليات استهدافه للتنظيم الإرهابي حيث استهدف مواقع استراتيجية للتنظيم (معسكرات تدريب، مستودعات أسلحة، ومقر سيطرة) في البادية الجنوبية السورية وفي الرقة ،وأدت هذه العمليات التي نفذها سلاح الجو الملكي الأردني وقوات التحالف إلى تدمير هذه المواقع ومقتل ما يزيد عن 60 ارهابياً.
   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق