الشريط الإخباري
جماعية لعمال الكهرباء والشركة تنهي التوتر  مطلوبون خطيرون يسلمون أنفسهم  كلمة الملك في القمة العربية  ابرز ما جاء في القمة العربية  اخلاء مبنى قديم بالهاشمي الشمالي لانهيار جزء منه  تقديرات إسرائيلية: الرد الإيراني على قصف مطار التيفور محدود لكنه قادم  البنتاغون: الأسد ما زال يحتفظ ببنية تحتية للأسلحة الكيميائية  افضل قناع للبشرة  نظام لمعادلة الشهادات من مدارس عربية في غير بلدانها الاصلية  وفیات السبت 2018-4-14  اجواء ربيعية معتدلة حتى الاثنين  شهيدٌ و إصابة المئات في جمعة «العودة» الثالثة  الأردن يشارك الأمتين العربية والإسلامية الاحتفال بذكرى الإسراء والمعراج الشريفين  صواريخ وقطع عسكرية من 3 دول.. تعرف على ترسانة ضربة سوريا  البنتاغون يكشف تفاصيل "ضربة سوريا"  الأمن یكشف لغز اختفاء مواطن منذ 2004  إحباط مشروعين أميركي وروسي بـ"مجلس الأمن" بشأن سورية  استمرار الأجواء باردة اليوم.. وارتفاع الحرارة غدا  لماذا لا يخرج السيستاني إلى العلن ؟  كلمات ذات معنى ومدلول .... 
طباعة مع التعليقات
طباعة بدون تعليقات
التاريخ : 2018-01-08
الوقت : 07:55 pm

نائب الرئيس الامريكي يزور الاردن ومصر واسرائيل

الديوان - أعلن مسؤول أميركي الاثنين أن نائب الرئيس مايك بنس سيقوم في 20 كانون الثاني/يناير الجاري بجولة في الشرق الأوسط يزور خلالها #مصر والأردن وإسرائيل حيث سيلقي خطابا أمام الكنيست.

وكانت الزيارة مقررة أصلا نهاية كانون الأول/ديسمبر، لكنها أرجئت في ظل التوتر الناجم عن قرار الرئيس الأميركي دونالد #ترمب المثير للجدل بالاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.

ومن المتوقع أن يصل بنس في العشرين من الشهر الحالي إلى #القاهرة حيث سيلتقي الرئيس عبد الفتاح السيسي، ثم ينتقل بعدها إلى #عمان للقاء الملك عبد الله الثاني.

ويتوجه نائب الرئيس الأميركي إلى إسرائيل في 22 و 23 كانون الثاني/يناير حيث سيلتقي رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو والرئيس رؤوفين ريفلين.

وبالإضافة إلى خطاب يلقيه أمام الكنيست، سيزور بنس حائط البراق في البلدة القديمة بالقدس.

وقد تصاعد التوتر مطلع الشهر الحالي مع الفلسطينيين عندما هدد #ترمب بقطع المساعدات الأميركية.

وردت الرئاسة الفلسطينية أن "القدس ليست للبيع".

ومنذ وصوله الى البيت الابيض، أعلن ترمب أنه سيكون قادرا على التوصل إلى اتفاق سلام، خلافا لجهود أسلافه التي باءت كلها بالفشل.

لكن المحادثات باتت أكثر من أي وقت مضى في طريق مسدود مع تحذير الرئيس الفلسطيني محمود عباس أواخر كانون الأول/ديسمبر من أن الفلسطينيين لن يوافقوا على "اي خطة" للسلام تقترحها الولايات المتحدة.
   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق