الشريط الإخباري
السيستاني عراب العملية السياسية والمسؤول عنها !!  9 قتلى بحادث قطار في تركيا  القبض على عصابة متخصصة بالسرقة  البوتاس تدعم 23 بلدية في المملكة  اتفاقية بين شركة البوتاس العربية والقوات المسلحة الاردنية  أشرف نعالوة.. شهيد بسيناريو آخر  لقاء الحراك .......  أسم العبد و احترامه و تقديره في فقه المحقق الصرخي  قناة عبرية: وزير الطاقة الإسرائيلي يجتمع بوزير أردني سرًا  منخفض جوي يؤثر على المملكة الأربعاء والخميس  المحقق الأستاذ: يبقى المسيح حيًّا ليكون وزيرًا للمهديّ  المحقق الأستاذ موسوعة فقهية في بناء المجتمع الرسالي  الجمعية الأردنية للمُحاسبين الإداريين تعقد اجتماع المسؤولين الماليين الأول في المملكة  أغنية تشعل حرباً في لبنان.. وراغب علامة "طار راسه"  شهرته كلفته 2 مليون دولار .. حبيب الملح التركي خدعنا بحركته الشهيرة  ضوابط الحرية  أول تعليق من “السترات الصفراء” على وعود ماكرون  انخفاض كبير في أسعار المحروقات  اجواء ماطرة نهاية الاسبوع.. تفاصيل  المحقق الأستاذ : التنافس و التآمر و الخداع أبرز سمات سلاطين الدواعش 
طباعة مع التعليقات
طباعة بدون تعليقات
التاريخ : 2018-09-22
الوقت : 09:12 am

«التنمية»: فيديو الإساءة للفتاة قديم وهي في دار حماية

الديوان- كشفت وزارة التنمية الاجتماعية، امس الجمعة، حقيقة فيديو الاساءة لفتاة في الـخامسة عشرة من عمرها.
وقالت التنمية في بيان لها: «اشارة الى ما نشر عبر مواقع التواصل الاجتماعي حول الفتاة ذات الـ 15 عاما التي كانت تتعرض للاساءة الجسدية والمعنوية من قبل عمها وزوجته، تؤكد وزارة التنمية الاجتماعية انها تعاملت مع هذه الحالة منذ عام ونصف حيث تم ايداعها الى دار الحنان بمحافظة اربد التابعة للوزارة لانها كانت بحاجة للرعاية والحماية ، بناء على قرار قاضي الاحداث وحتى بلوغها سن الثامنة عشرة».
وكانت هذه الفتاة يتيمة الاب وامها متزوجة من شخص اخر ، تعرضت للاساءة من قبل عمها ( المتوفى ) حاليا ، وزوجته لفترات طويلة وتم تقديم شكوى من قبل العمة ليتم بعدها ادخال الفتاة الى المستشفى من خلال ادارة حماية الاسرة التابعة لمديرية الامن العام واجراء المعالجات اللازمة لها من قبل الوزارة وادخالها الى دار الحنان في اربد.
الوزارة بدورها عرضتها على اطباء باطنية وعظام واجرت تقييما نفسيا لها واستكملت علاجها واصبح وضعها النفسي مستقرا.
كما تم الحاقها في المدرسة المنزلية بالدار واجراء امتحان مستوى لها ، اضافة الى الحاقها في مركز التأهيل والتشغيل التابع للدار، لتنمية قدراتها المهنية وزيادة قدرتها على تحمل المسؤولية واعباء الحياة المختلفة.
وترغب المنتفعة وفقا للتقارير التي اعدها الاخصائيون في الدار  بالعودة الى والدتها بعد سلسلة زيارات تواصلت معها الام خلال الفترة السابقة.
وفي حال تسليمها لوالدتها ستتابع الوزارة حالتها بمعدل زيارتين اسبوعيا للاطمئنان على اوضاعها الى الاستقرار التام. 
كما تم دمج المنتفعة بالانشطة والبرامج المختلفة في الدار ووضعها الصحي والنفسي مستقر.
   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق